البابا فرنسيس يدعو إلى تضافر الجهود في مواجهة التطرف

أدان البابا فرنسيس بابا الفاتيكان أمس الاعتداءات الإرهابية التي تجري في العالم مجددا دعوته لتضافر الجهود في مواجهة التطرف.

وندد البابا فرنسيس خلال كلمة له أمام السفراء المعتمدين في الفاتيكان بـ”الجنون القاتل” للإرهاب المتطرف داعيا جميع السلطات الدينية في العالم إلى “التوحد في التأكيد انه لا يمكن لأحد أن يقتل أبدا باسم الله”.

وكان البابا فرنسيس دعا الخميس الماضي في رسالته السنوية بمناسبة اليوم العالمي للسلام إلى إحلال السلام في جميع دول العالم وحل الخلافات والتوترات الدولية من خلال الحوار والمحادثات المبنية على القانون والعدالة والمساواة مؤكدا أن السلام هو الخط الوحيد والحقيقي للترقي البشري.

وكالات

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.