سرطان البروستات لدى الإناث

لربما سمعت مؤخرًا عن غدة البروستات لدى الإناث، لكنهن لا يمتلكن هذه الغدة حقًا، وإنما يشير هذا المصطلح عمومًا لغدد صغيرة تقع على الوجه الأمامي للمهبل، تدعى غدد سكين (Skene’s glands)، والقنوات الموافقة لها، والمسماة قنوات سكين (Skene’s ducts).

وتعود هذه التسمية لأليكساندر سكين (Alexander Skene) الذي وصف تلك البنى بالتفصيل في أواخر القرن التاسع عشر، ويجري حاليًا اكتشاف تشابهها مع بروستات الذكر، لذلك شاعت تسميتها ببروستات الأنثى.

وتتعلق إحدى التشابهات بالمستضد النوعي للبروستات (Prostate-specific antigen) أو اختصارًا (PSA)، وإنزيم الفوسفاتاز الخاص به (PSAP)، اللذين يتواجدان في كل من البروستات وغدد سكين.

لم يتوضح بعد ما إن كانت غدد سكين تصبّ في قنوات صغيرة على جانبي الإحليل أم ضمن الإحليل ذاته – يعدّ الإحليل أنبوبًا ينقل البول لخارج الجسم – وبكلتا الحالتين، تعتبر البروستات المؤنثة جزءًا وظيفيًا من الجهازين البولي والتناسلي لدى الأنثى.

فإذا كانت بروستات الأنثى تتشابه مع بروستات الذكر، هل يعني ذلك إمكانية تطور سرطان البروستات لدى النساء؟

يُعدّ سرطان البروستات لدى الأنثى نادرًا، إذ تُقدِّر دراسة قديمة تسبب سرطان غدد سكين بنسبة 0.003% من السرطانات في السبيل البولي التناسلي لدى الإناث، ومن الممكن أيضًا أن يبدأ سرطان الأعضاء القريبة، كالإحليل، من غدد سكين.

في إحدى الحالات، لاحظت مريضة وجودًا مطوّلًا للدم في بولها دون أن تتألم، ما دفعها لتقصد الرعاية الطبية، فعولِج الورم الخبيث في بروستاتها بالأشعة وزالت الأعراض، كما يمكن اللجوء للجراحة لعلاج سرطان غدد سكين، اعتمادًا على نمطه ومدى انتشاره.

الدراسات على الحيوان

يصعب على الباحثين دراسة سرطان بروستات الأنثى بسبب محدودية عدد حالات الإصابة به عمومًا، فأجروا عوضًا عن ذلك أبحاثًا على الحيوانات التي تتشابه بنيويًا مع الأنثى البشرية، ويؤمّن هذا النوع من الدراسات عمومًا دليلًا على آلية عمل بروستات الأنثى وكيف يمكن أن يستجيب للمعالجات السرطانية.

يُعدّ كل من الإستراديول والبروجيسترون هرمونين ضروريين لتنظيم الدورة الطمثية لدى المرأة، وكذلك إنزيمين رئيسيين في البروستات لدى حيوانات اليربوع المؤنثة، وتقترح هذه النتائج احتمالية وجود علاقة مشابهة في الجهاز التناسلي لدى المرأة.

ومن المرجح أن تظهر الآفات السرطانية وغير السرطانية في البروستات المؤنثة لحيوانات اليربوع المؤنثة البالغة أكثر من اليافعة، ويقترح ذلك تورط العمر كعامل خطر في سرطان غدد سكين لدى إناث البشر.

كما قد يكون البروجسترون عامل خطر في آفات غدد سكين، كما قد يساهم تاريخ الحمل، والذي يؤثر على مستويات البروجسترون، في ارتفاع عدد الآفات.

وفي دراسات على حيوانات اليربوع، تبين أن البروجسترون يلعب دورًا في تطور الآفات.

ما هي الأعراض التي تشير إلى خطب ما ببروستات الأنثى؟


تعود صعوبة تمييز أعراض هذا النمط من السرطان أيضًا إلى ندرته، ولكن قد يشير نزيف الإحليل إليه، أو من المرجح أن يشير إلى اضطراب آخر في الإحليل، وقد لا يترافق النزف مع أي آلام، أو قد يتردّد جيئة وذهابًا على فترة من الزمن.

من السديد دومًا مراجعة الطبيب عند ملاحظة أي أعراض غير طبيعية، وخصوصًا عندما تتكرر.

قد يساعد التشخيص المبكر في ترقب معظم الحالات، وينبغي مراجعة الطبيب عند ملاحظة أي من هذه الأعراض، والتي قد تشير أيضًا إلى حالات مرضية أخرى:

1- صعوبة أو تألم عند التبوّل، أو صعوبة في إمرار البول.

 2- دم في البول، أو نزيف من الإحليل.

 3- جماع جنسي مؤلم.

 4- شعور بالضغط خلف عظام العانة. 

5- اضطرابات أو تغيرات مفاجئة في الدورة الطمثية.

6- توجد حالات مرضية أخرى غير السرطان متعلقة بغدد سكين، وقد تسبب أعراضًا ملاحَظة.

عدوى

يسبب التهاب البروستات تضخّم هذه الغدة عند الرجال، أما عند النساء، فقد تم تشخيص التهاب البروستات كعدوى في الإحليل، ولكنها قد تكون في الحقيقة عدوى في غدد سكين، إذ يتزايد وعي الأطباء بشأن كون بروستات الأنثى موقعًا مستقلًا للعدوى، وتبعا لذلك يجب معالجته بشكل منفصل.

قد تتضمن أعراض عدوى غدد سكين:

 1- شعورًا بالضغط خلف عظام العانة.

 2- تكرارًا، أو ألمًا، أو صعوبة في التبوّل.

3- كما بإمكان العداوى المنتقلة جنسيًا (STIs) غير المعالجة أن تنتشر وصولًا لبروستات الأنثى، ولا تُظهر بعض تلك العداوى، كالسيلان مثلًا، أعراضًا واضحة عادةً، فتكون أكثر عرضة للانتقال لمناطق أخرى من الأعضاء التناسلية المؤنثة.

متلازمة المبيض متعدّد الكيسات (PCOS)

يختل توازن الهرمونات التناسلية عند إصابة المرأة بهذه المتلازمة، كما يزيد إنتاج الهرمونات الذكرية عادةً، وتبيّن أن حجم بروستات الأنثى يزداد لدى النساء المصابات بمتلازمة المبيض متعدّد الكيسات.

كما لاحظ الباحثون ارتفاع مستويات المستضد النوعي للبروستات (PSA) لدى النساء المصابات بهذه المتلازمة، وتنتج غدد سكين هذا الهرمون، وتعتبر مستوياته وسيلة ممكنة لتشخيص المتلازمة المذكورة.

 الكيسات

يمكن أن تظهر الكيسات على غدد سكين لدى النساء بجميع الأعمار، بما في ذلك المولودات حديثًا، ويمكن للكيسات غير المترافقة بمضاعفات أن تُجفّف، فتُشفى من تلقاء نفسها.

الورم الليفي الغدي

يُعدّ ورمًا غير سرطاني، يوجد عادة في النسج الليفية والغدية.

وفي تقرير حالة من الورم الليفي الغدي في بروستات الأنثى، سبّب الورم ألمًا أثناء الجماع الجنسي، وقد أدت الجراحة الـمُجراة لإزالة الورم إلى تفريج الألم.

ما هي وظيفة بروستات الأنثى؟

ساعد الرنين النووي المغناطيسي (MRI) في السنوات الأخيرة في توضيح هيئة البروستات المؤنثة ووظيفتها.

وينبغي القيام بالمزيد من الأبحاث، ولكن بدأ الباحثون بالحصول على معرفة أكبر عن تلك الغدد.

من المحتمل أن تمتلك غدة البروستات لدى الرجال القدرة على اختزان العدوى في الجسم، وهو ما يثير التساؤل فيما إن كانت غدد سكين تقوم بالأمر ذاته، ومن الضروري معرفة آلية العمل هذه في الرجال والنساء بينما يحاول الأطباء فهم آلية العداوى لدى الأشخاص المصابين بفيروس عوز المناعة البشري، على سبيل المثال.

كما يهتم الباحثون أيضًا بإنتاج البروستات المؤنثة لهرمون (PSA)، إذ يعتبر وجود هذا الهرمون أحد مؤشرات الإصابة بسرطان البروستات عند الرجال، كما يظهر لدى النساء المصابات بأنماط معينة من سرطان الثدي، فقد يكون دور هذا الهرمون أعقد مما نظن.

وقد لوحظ انخفاض مستويات هذا الهرمون بعد معالجة سرطان غدد سكين مقارنة بمستوياته المرتفعة قبلها، وذلك في حالات الأشخاص الذين تلقوا علاجًا بالأشعة أو الجراحة.

تطلّعات مستقبلية

ينتج كل من البروستات المذكرة وغدد سكين هرمون (PSA)، ومن المعتقد أيضًا أن هذه الغدد تمتلك دورًا في تنظيم الجهاز التناسلي لدى كل من الرجال والنساء.

كما يعتقد بعض الباحثين أن للبروستات المؤنثة دورًا في التهيّج الجنسي، لكن تعد هذه النظرية مثيرة للجدل.

ويعتبر كل من سرطان البروستات المؤنثة والأمراض الأخرى المصيبة لهذه الغدة حالات نادرة.

ومن المحتمل أن تتزايد الحالات المبلّغة المتعلقة بذلك بتوسيع البحث والتقنيات الحديثة لفهم هذه الغدة.

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.