سورية ستصدر محصول التفاح إلى مصر خلال هذا الموسم

باشرت غرفة زراعة السويداء منح شهادات منشأ بهدف تصدير محصول التفاح إلى الأسواق الخارجية لموسم 2019-2020، ووصل عدد شهادات التصدير إلى مصر نحو 15 شهادة منشأ.

وصرّح رئيس الغرفة حاتم أبو راس ، بأن الغرفة ستواصل خلال الفترة القادمة منح شهادات منشأ، لتصدير أكبر كميات ممكنة من التفاح، والذي ستبدأ عمليات تصديره فعلياً مع بداية عام 2020.

من جهته، بين مدير زراعة السويداء أيهم حامد أن استهلاك السوق المحلي لا يتجاوز 50% من إنتاج تفاح السويداء، مضيفاً أنه ليتم التصدير يجب أن يكون المنتج منافساً من حيث السعر والنوعية، وأن إنتاج التفاح في السويداء تراجع لموسم 2019 – 2020، حيث لم يتجاوز 21 ألف طن، بعدما قارب إنتاج المحافظة 79 ألف طن خلال 2018.

وبحسب مدير زراعة السويداء فإن أسباب تراجع إنتاج المحافظة يعود إلى كميات الأمطار وسوء توزعها ودرجات الحرارة في العام السابق، والتي أثرت مباشرةً في انخفاض المحتوى الرطوبي للتربة، منوهاً إلى أن ارتفاع تكاليف الإنتاج بشكل كبير من (فلاحة، عزق، مكافحة، تسميد، تقليم)، أدى إلى عزوف الفلاحين عن تنفيذ بعض العمليات الزراعية التي تؤثر في قوة نمو الأشجار وتحسين حالتها الغذائية، ما أثر على الإنتاج، ناهيك عن التأخير في قطاف الثمار عن الموعد الأمثل، ما أدى إلى عدم اكتمال نضج البراعم الزهرية وقلة تفتحها، ومن ثم انخفاض الإنتاج.

ومنحت الغرفة 400 شهادة منشأ للمصدرين في الموسم الماضي، من أجل تصدير نحو 9 آلاف طن تفاح، وكان أغلبها إلى مصر، مع تصدير كميات محدودة للأردن، حسبما أضافه أبو راس.

وخلال العام الفائت، كشف وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك السابق عبدالله الغربي، عن تصدير عدد من المحاصيل الزراعية ومن بينها التفاح إلى روسيا، موضحاً أن تسويق التفاح لا يحتاج سوى وضع استراتيجية يتم خلالها تحديد الكميات المعدة للتصدير وللتصنيع والأسواق الداخلية.