مصرع 10 أشخاص جراء البرد في بولندا

لقي عشرة أشخاص مصرعهم في بولندا جراء انخفاض درجات الحرارة إلى 20 درجة تحت الصفر في بعض المناطق أمس.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المركز الحكومي للأمن الوطني في بولندا قوله: “إن عشرة أشخاص ماتوا أمس من شدة البرد “مضيفا ” أن مجموع الوفيات نتيجة انخفاض درجات حرارة الجسم بلغ 65 منذ تشرين الثاني الماضي”.

ودعت الشرطة البولندية الناس لمساعدة اولئك المعرضين لانخفاض درجة حرارة الجسم وخاصة من هم بلا مأوى.

وكان الشتاء الماضي في بولندا معتدلا على غير العادة إلا أنه أودى بحياة 77 شخصا في البلد الذي يبلغ عدد سكانه 38 مليون نسمة.

وخلفت موجة الصقيع التي تضرب أوروبا حاليا 33 قتيلا على الأقل منذ عطلة نهاية الاسبوع أغلبهم من المهاجرين أو المشردين.

وكالات

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.