منظمة الهجرة العالمية: أكثر من 600 ألف سوري عادوا إلى مناطقهم منذ بداية العام

أعلنت منظمة الهجرة العالمية أن نحو 600 ألف سوري اضطروا إلى الهجرة بسبب الأزمة تمكنوا من العودة إلى أماكن إقامتهم الأصلية وذلك منذ بداية العام الجاري.منظمة الهجرة العالمية: أكثر من 600 ألف سوري عادوا إلى مناطقهم منذ بداية العام

يشار إلى أن الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري كان لها الدور الأكبر في تشجيع الكثيرين ممن تركوا منازلهم وقراهم جراء الاعتداءات الإرهابية إلى العودة إليها بعد إعادة الأمن والاستقرار لها وتأمين الخدمات اللازمة والبنى التحية الضررورية.

وقالت أوليفيا هيدون المتحدثة باسم منظمة الهجرة العالمية إن “84 بالمئة من العائدين إلى ديارهم في العام الجاري هم نازحون داخلياً فيما عاد 16 بالمئة من تركيا ولبنان والأردن والعراق” مشيرة إلى أن 67 بالمئة من العائدين ينحدرون من محافظة حلب.

وتتحمل الدول التي دعمت التنظيمات الإرهابية في سورية وفي مقدمتها الدول الغربية وعدد من مشيخات وممالك الخليج ونظام رجب طيب أردوغان جزءاً كبيراً من المسؤولية عن هجرة السوريين بسبب دعمها للتنظيمات الإرهابية وكان للإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة من قبل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة على الشعب السوري دور كبير في تهجير الكثير من السوريين حيث استغلت بعض الدول هذه المسألة لتحقيق أهداف سياسية واقتصادية.

سانا

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.