الجيش العربي السوري يطلق عدة عمليات متزامنة للقضاء على فلول “داعش” بدير الزور

بدأ الجيش السوري عمليات عسكرية عدة لتحرير أحياء مدينة دير الزور التي لا تزال تحت سيطرة “داعش”، ويحضر لإطلاق مزيد من العمليات، حيث بدأ عملية عسكرية في حي الحويقة وحقق تقدماً في منطقة الجفرة شمال مطار دير الزور، وهناك عمليات أخرى قيد التحضير لتطهير أحياء المدينة.الجيش العربي السوري يطلق عدة عمليات متزامنة للقضاء على فلول “داعش” بدير الزور

وتأتي هذه التطورات بعد مرور أسبوع على فك الحصار عن المدينة ودخول التعزيزات لتحرير المحافظة إلى وسط المدينة إثر شق ممر وفتح الطريق لنقل المساعدات.

هذا وقد اتهم قائد ميداني في دير الزور التحالف الدولي بمساعدة قادة “داعش” وإجلاء العديد منهم عبر طوافات.

من جانب آخر، يواصل الجيش العربي السوري تحضيراته لاجتياز آلياته نهر الفرات لبدء عملية عسكرية في ضفتها الشرقية، وهو يجهز حالياً جسوراً حديدية لنقل المركبات.

وكانت طلائع الجيش العربي السوري اجتازت نهر الفرات إلى الضفة الشرقية في دير الزور، حيث أن وحدات “الضفادع البشرية” التابعة للقوات البحرية انضمت للحملة، في أول مشاركة فاعلة لها في العمليات البرية.

وذكرت “القناة المركزية لقاعدة حميميم الجوية” أن “انتقال المعارك البرية إلى الجهة الشرقية من نهر الفرات في دير الزور تم بالفعل مع دخول طلائع القوات الصديقة الراجلة بانتظار وصول الجسور لعبور الآليات المدرعة”.

وأوضحت المصادر أن استقدام الجيش لقوات الضفادع البشرية التابعة لسلاح البحرية، قد ساهم بإنجاح العملية، لاسيما أن الجيش جلب معه زوارق مطاطية وجسوراً متحركة نقلها على وجه السرعة إلى دير الزور بعد أن تعمد التحالف الدولي تدمير جميع الجسور على نهر الفرات.

المصدر: وكالات

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.