ترامب يصعد مجددا تهديداته ضد كوريا الديمقراطية

 

صعد الرئيس الاميركي دونالد ترامب من جديد لهجة التهديد التي يتبعها ضد كوريا الديمقراطية قائلا إن “زمن الصبر ولى”.

وكرر ترامب في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي اوردت مقتطفات منه وكالة /اسوشيتد برس/ مزاعمه ضد بيونغ يانغ وادعاءه بانها تشكل تهديدا للعالم المتحضر واعتبر أن ما وصفه ب زمن الصبر الاستراتيجي ولى.

وكانت كوريا الديمقراطية حذرت امس ترامب من الادلاء بأى تصريحات غير مسؤولة حولها خلال جولته الحالية فى اسيا حيث قالت صحيفة /رودونغ سينمون الناطقة باسم حزب العمل الحاكم فى كوريا الديمقراطية أن ترامب لم يعد بعد الى جادة الصواب وهو يستفز بشكل خطير كوريا الديمقراطية بملاحظاته الغبية موضحة أنه اذا ما ارتكبت الولايات المتحدة خطأ فى تفسير الارادة الصلبة لكوريا الديمقراطية فستجد بيونغ يانغ نفسها مضطرة الى ان تكون اول من يطلق العنان لعقاب حازم وبلا رحمة من خلال حشد كل قواها.

وبرر ترامب تهديداته الجديدة وخطابه التصعيدي ضد كوريا الديمقراطية والذي وصل إلى التهديد بشن حرب ضدها بالزعم ان الخطاب الضعيف لم يؤت ثماره.

وانضم آبي الى ترامب في كيل التهديدات الى بيونغ يانغ متوعدا باسقاط الصواريخ الكورية الديمقراطية بالتعاون مع الولايات المتحدة وقال نحن ندعم سياسة ترامب التي تقضي بابقاء كل الخيارات على الطاولة.

كما أعلن آبي ان حكومته تنوي تجميد اصول 35 منظمة وشخصية كورية ديمقراطية.

وتأتى جولة ترامب الاسيوية والتى تشمل اليابان وكوريا الجنوبية والصين وفيتنام والفلبين فى وقت تشهد شبه الجزيرة الكورية حالة من التوتر الشديد جراء المناورات العسكرية الاميركية الكورية الجنوبية المتكررة فضلا عن التهديدات الاميركية العدائية المتواصلة ضد كوريا الديمقراطية وقيام واشنطن موءخرا بنشر منظومة “ثاد” الصاروخية فى اراضي كوريا الجنوبية.

 

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.