آبل تعد بإصلاح مشكلة تجمد شاشات هواتف iPhone 10

 

وعدت شركة آبل بإصلاح مشكلة تجمد شاشة أحدث هواتفها الذكية الرائدة آيفون 10، وذلك بعد ظهور عدة تقارير متفرقة تحدثت عن ظهور مشكلة غريبة في الأجهزة توثر على شاشة الهاتف الجديد من نوع OLED عند تعرضه للطقس البارد أو في درجات الحرارة القريبة من التجمد، وردت الشركة بشكل مبدئي بأنها على إطلاع على المشكلة وتعمل على إصلاحها.

وأشار أحد مستخدمي الهاتف إلى أنه قد لاحظ أن شاشة هاتف آيفون 10 تصبح غير قابلة للاستجابة بشكل كبير بمجرد خروجه من المنزل، حيث يستغرق الهاتف حرفياً عدة ثواني عند الخروج من مكان داخلي إلى مكان خارجي ذو هواء بارد مما يجعل شاشة الهاتف تتوقف عن الاستجابة وتتجمد، ويحاول المستخدم التمرير بواسطة إصبعه على الشاشة إلا أنها لا تستجيب.

وأوضح العديد من المستخدمين بأنهم يعانون من هذه المشكلة، حيث اضطر أحد المستخدمين أثناء انتظار الحافلة في درجة حرارة تبلغ -4 فهرنهايت إلى إدخال رمز المرور 4 مرات بسبب تجمد شاشة الهاتف، ولأن ميزة التعرف على الوجه FaceID لم تستجيب.

واقترح أحد المستخدمين حلاً يمكنه إصلاح المشكلة في الوقت الحالي يتمثل بقفل ثم فتح شاشة الهاتف، وأكد آخرون أن الحل فعال، مما دفع البعض إلى الاعتقاد بأن هذه المشكلة متعلقة بالبرمجيات وليس العتاد الصلب للهاتف أو شاشة العرض.

ووفقاً لتعليمات الاستعمال الخاصة بشركة آبل فقد تم تصميم هاتف آيفون 10 للعمل بشكل طبيعي في درجات حرارة بين 32 درجة إلى 95 درجة فهرنهايت أو بين صفر درجة مئوية إلى 35 درجة مئوية.

وقالت شركة آبل من جانبها “نحن على علم بالحالات التي أصبحت فيها شاشة آيفون 10 غير قابلة للاستجابة للمس بشكل مؤقت بعد تغيير سريع في الجو والتحول إلى بيئة باردة، بحيث سوف تعود الشاشة إلى العمل والاستجابة بالكامل مرة أخرى بعد مرور عدة ثواني، وسوف نعمل على حل هذه المشكلة ضمن تحديث برمجي قادم”.

وتأتي أحدث مشاكل هواتف آيفون 10 بعد مرور يوم واحد فقط على إصدار الشركة تحديث برمجي جديد لنظامها التشغيلي آي أو إس 11 لإصلاح خلل واسع النطاق منع المستخدمين من القدرة على كتابة الحرف “i”، كما طرحت شركة جوجل هذا الأسبوع أيضاً بعض الإصلاحات التي وعدت بها في أواخر الشهر الماضي بعد تقارير تفصيلية عن مشكلة في شاشات هواتف بيكسل 2 إكس إل.

المصدر : ait news

 

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.