الجيش يتابع تقدمه في ريف دمشق ويسيطر على عدة قرى في ريف حماه

تمكنت وحدات من الجيش العربي السوري اليوم من استعادة السيطرة على قرى أم تريكة وأم حزيم وبليل وتلة رجم الأحمر وتل شطيب والزبادي وتل بولص في الريف الشمالي الشرقي لحماة.

إلى ذلك تابعت وحدات الجيش العربي السوري عملياتها ضد تجمعات وتحصينات إرهابيي تنظيم (جبهة النصرة) المدعوم من كيان العدو (الإسرائيلي) بريف دمشق الجنوبي الغربي وسط انهيار في صفوفهم نتيجة الخسائر التي يتكبدونها.

وأفاد مصدر عسكري في ريف دمشق بأن وحدات من الجيش نفذت عمليات مكثفة ضد تجمعات إرهابيي (جبهة النصرة) وتحصيناتهم في تلال ظهر الأسود الواقعة جنوب تلال بردعيا بعد أقل من 24 ساعة من سيطرة الجيش عليها.

وبين المصدر أن اشتباكات عنيفة دارت بين وحدات الجيش والمجموعات الإرهابية التي شهدت انهياراً في صفوفها بعد وقت قصير من الاشتباكات تحت وقع تقدم وحدات الجيش وغزارة نيرانها وتنوعها.

ولفت المصدر إلى أن الارهابيين يفرون من المواجهة باتجاه مغر المير الواقعة إلى الشرق من تلال ظهر الأسود تاركين قتلاهم وأسلحتهم خلفهم.

وأحكمت وحدات من الجيش أمس سيطرتها الكاملة على سلسلة تلال بردعيا الاستراتيجية المحيطة بمزرعة بيت جن أحد اكبر تجمعات التنظيم التكفيري في ريف دمشق الجنوبي الغربي.

وتؤكد الوقائع والتقارير الاستخبارية والإعلامية إرتباط المجموعات الإرهابية المنضوية تحت زعامة تنظيم (جبهة النصرة) المنتشرة في بيت جن ومزرعة بيت جن وريف القنيطرة بكيان الاحتلال (الإسرائيلي) الذي ينقل المصابين من أفرادها إلى مشافيه وينسق ويشرف على اعتداءاتهم الممنهجة ضد التجمعات السكنية والبنى التحتية.

المصدر: سانا

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.