أكثر من 5 آلاف مدني يخرجون اليوم من الغوطة الشرقية عبر الممرات الآمنة

خرج اليوم الآلاف من المدنيين المحاصرين الذين تتخذهم التنظيمات الإرهابية دروعا بشرية في الغوطة الشرقية عبر الممرات الآمنة بريف دمشق حيث قامت وحدات من الجيش العربي السوري بتأمينهم وتقديم التسهيلات اللازمة لهم بالتعاون مع الهلال الأحمر.

وذكر مصدر عسكري أن أكثر من خمسة آلاف مدني أغلبيتهم أطفال ونساء خرجوا من الغوطة الشرقية عبر الممرات الآمنة حيث قامت وحدات من الجيش بتأمين وصولهم إلى مناطق آمنة تمت تهيئتها لاستقبالهم.

ولفت المصدر إلى أن وحدات الجيش بالتعاون مع الهلال الاحمر العربي السوري بدأت على الفور تقديم التسهيلات اللازمة لهم تمهيدا لنقلهم بشكل آمن الى مراكز إقامة مؤقتة مجهزة بكل المستلزمات الاساسية لاستعادة حياتهم الطبيعية بعيدا عن الترهيب الذي مورس عليهم منذ سنوات من قبل تنظيمات امتهنت الإرهاب والتنكيل والتكفير.

ودعا المدنيون الخارجون باقي الأهالي الذي لا يزالون رهائن ومختطفين لدى الإرهابيين إلى الانتفاض في وجههم والمغادرة فورا باتجاه نقاط الجيش حيث الامن والأمان.

يذكرأن مصدر عسكري قال: إن 30 ألف مدني أغلبهم من الأطفال والنساء خرجوا من الغوطة الشرقية عبر الممرات الآمنة التي يؤمنها الجيش لإفساح المجال للمدنيين المحتجزين من قبل الإرهابيين .

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.