مركز المصالحة الروسي يعلن إتمام العملية الإنسانية في الغوطة الشرقية

أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا عن إتمام العملية الإنسانية لإخراج المدنيين والمسلحين مع أفراد عائلاتهم من الغوطة الشرقية في ريف دمشق.

وذكر رئيس المركز الروسي، اللواء يوري يفتوشينكو أن ممثلي المركز شاركوا في اجتماع مع مسؤولين أمنيين سوريين، تم خلاله "إجمال حصيلة العملية الإنسانية غير المسبوقة لإخراج المدنيين والمسلحين وأفراد عائلاتهم، والتي أنجزت".

وأشار إلى أن الأوضاع في الغوطة الشرقية مستقرة، ويجري العمل على استعادة الحياة السلمية، مضيفا أنه بفضل الجهود التي يبذلها المركز الروسي للمصالحة والحكومة السورية، أعاد 60 ألفا و5 أشخاص إلى منازلهم من مخيمات النازحين.
وأضاف أنه تجري في مدينة دوما بالغوطة الشرقية أعمال إزالة الألغام.

وذكر أيضا عن اتفاق أولي مع قادة التشكيلات المسلحة غير الشرعية في بلدة الضمير حول نزع سلاح المسلحين ونقلهم مع أفراد عائلاتهم إلى شمال محافظة حلب السورية.

 


المصدر: وكالات

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.