سينما بنيوزيلندا تمنع ارتداء البيجاما

أصدرت صالة سينما بنيوزيلندا قرارا غريبا يحظر ارتداء الزبائن أنواعا محددة من الملابس أثناء حضورهم عروض الأفلام، لرفع مستوى المظهر العام في بلدة صغيرة.

وأصدرت صالة السينما في بلدة هاويرا في نيوزيلندا قرارا يمنع ارتداء الزبائن لثياب النوم "البيجاما"، وروب الاستحمام، و أحذية المطر المتسخة، أثناء دخولهم لمشاهدة الأفلام، حسب ما أفادت صحيفة "الغارديان".

ونشرت الصفحة الرسمية لصالة السينما في هاويرا على موقع فيسبوك: "مثل عدد من المحلات التجارية الأخرى، لاحظنا عدد كبير من الأشخاص يرتدون ملابس النوم في الأماكن العامة".

وأضافت: "هذه ليست الأجواء التي نريد التشجيع عليها في صالات سينما هاويرا. الرجاء عدم ارتداء البيجاما والملابس من قطعة واحدة وروب الاستحمام والأحذية المتسخة، بغض النظر عن كم تبدو لطيفة".

وتقع بلدة هاويرا في الجزيرة الشمالية من البلاد، ويقطنها 12 ألف شخص.

وجاءت ردود الأفعال مختلفة من سكان المدينة، حيث أشاد عدد كبير من السكان بقرار صالات السينما، فيما اعتبره الآخرون تعديا على الحريات الشخصية.

واجتذب المنشور عددا كبيرا من التعليقات، التي طالب بعضها بتطبيق نفس القوانين على المحلات الأخرى مثل السوبرماركت والأماكن العامة.

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.