أجنحة الأطفال في معرض الكتاب… تنوع في العناوين وألعاب تعليمية

معرض مكتبة الأسد السنوي للكتاب في نظر العديد من الأهالي فرصة لتزويد أطفالهم بمختلف الكتب التي تقدم صنوفا شتى من العلم والمعرفة وأساليب الإيضاح التي تتوجه لتنمية حس الخيال عند الطفل ومخاطبة عقله.

وتتنافس دور النشر خلال أيام المعرض لجذب جمهور الأطفال إليها عبر اختيار العناوين الجذابة والطباعة الأنيقة الملفتة والمضمون المنوع والغني الذي يرضي الأطفال بمختلف أعمارهم كما حجزت الوسائل التعليمية والتركيبية مساحة لها ضمن المعرض بما تقدمه من معارف بعيدا عن الألعاب والتكنولوجيا.

وتلعب الحسومات على الكتب دورا كبيرا في الإقبال عليها وتعد الأولى في هذا المجال مطبوعات الهيئة العامة السورية للكتاب التي تصل فيها الحسومات حتى 70 بالمئة حسب ما أكد نور الدين شعبان من جناح الهيئة والذي أشار إلى أن الجناح يحتوي مجموعة كبيرة من إصدارات وكتب الأطفال بأسعار رخيصة.

ومن بين المنشورات التي يتضمنها جناح الهيئة بحسب شعبان مجلة أسامة ومجموعة مكتبة الطفولة ومجلة شامة إلى جانب سلسلة أعلام ومبدعون وروايات وقصص ومسرحيات لافتا إلى أن الإقبال على منشورات الهيئة “ممتاز جدا بسبب الحسومات الحقيقية والتنوع في الموضوعات”.

واختارت دار أجيال الغد أن تقدم للأطفال كتبا علمية مبسطة بطباعة جميلة وألوان جذابة وهي تلقى إقبال الأطفال حسب ما أكدت سارة الأحمد من الدار والتي أشارت إلى أن الجناح يتضمن سلسلة واسعة للأطفال شاملة لكل المراحل العمرية من 3 وحتى 18 عاما مع حسومات تصل إلى 25 بالمئة.

وبينت أن ما تقدمه الدار مقسم بين الكتب التعليمية البسيطة المشغولة من الورق المقوى والعلمية المتخصصة كالفيزياء والكيمياء وموسوعات تشريحية لأعضاء الجسم وتجارب عن الفيزياء والكيمياء والفلك والفضاء موضحة أن اليافعين يفضلون الكتب العلمية والموسوعات والكتب التفاعلية.

محمد السيد علي من مكتبة دار التراث أشار إلى أن المكتبة قدمت للأطفال من خلال شركة طفولة ودار البشائر العابا تفاعلية تعتمد على الكتاب المتحرك إضافة إلى مهارات التنمية البشرية للأطفال وموسوعة مخصصة للاداب والسلوكيات موضحا أن الحسومات تصل إلى 30 بالمئة.

الوسائل التعليمية والايضاحية كانت لها مكانتها ضمن المعرض فقدمت الدور باقة مختلفة ترتكز بشكل أساسي على تنمية خيال الطفل حسب ما أكدت فاطمة العلوة من دار الإبداع العلمي موضحة أن التركيز في الجناح ينصب على الألعاب التي تنمي الذكاء والتركيز عند الطفل مثل لعبة المتاهة التي تشجع على التركيز ولعبة الرسم بالخيوط ولعبة تركيب قطع خشبية لتنتج أشكالا هندسية واصفة الإقبال على المنتجات بالكبير لأنها تنمي ذكاء الطفل وتقوي قدراته.

 

 

سانا 

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.