22 مشروعا علميا تطبيقيا لطلاب من كليات الهندسة في معرض فيوتانا 3 بطرطوس

ضم معرض “فيوتانا 3” للمشاريع الهندسية الذي نظمه فرع طرطوس للإتحاد الوطني لطلبة سورية بالتعاون مع جمعية “فضا” للتنمية المجتمعية 22 مشروعا علميا تطبيقيا لطلاب من كليات هندسة المعلومات والإتصالات والهندسة التقنية والهندسة المعمارية بجامعة طرطوس.

وشملت المشاريع المعروضة أنظمة إتصال لاسلكي صوتي ونقل الصوت بواسطة الليزر وتصميما لكرسي متحرك لذوي الإحتياجات الخاصة وطرفا صناعيا وروبوت آلي لإطفاء الحرائق عن بعد، إلى جانب نظام لري الشتول وضخ المياه والألواح الشمسية والطباخ الشمسي وبرامج أتمتة للدخول والخروج بالبطاقة الذكية والإضاءة عبر الإنترنت، وصولا إلى تصميم بيت ذكي مؤتمت وقارب لأداء مختلف أنواع المهمات.

مشروع طرف صناعي علوي هو العرض الذي قدمته الطالبة سارة إسماعيل قسم هندسة تكنولوجيا المعلومات والإتصالات نظم حاسوبية والذي يعتمد برمجة شرائح وحساسات لفليكس المستخدمة لأول مرة بهذه الطريقة، مؤكدة أنه في حال تبني المشروع فأنه سيوفر الكثير من الكلفة المادية على المحتاجين وهو سهل الإستخدام.

الطالبتان ليدا وسوف وحنان سعد من قسم الهندسة التقنية أتمتة صناعية وجدتا بالمعرض فرصة مناسبة لعرض نتاج عملهما لمدة شهرين وهو عبارة عن “روبوت متتبع خط” يستفاد منه في نقل البضائع داخل حرم المرفأ، وهو التجربة الأولى من نوعها ويتميز بأنه سهل الإستخدام والحركة.

مخدم إنترنت وإستضافة مواقع هو المشروع المشترك للطلاب أحمد رستم وحسان إسماعيل وهالة سليمان من قسم النظم الحاسوبية غايته الأساسية الإستخدام الجامعي لحل مشكلة البطء بالإنترنت التي يعاني منها الطلبة، إضافة إلى أنه يغني عن إستخدام الملفات الورقية.

نظام إمتحان إلكتروني يقوم على فكرة إعتماد نظام الإمتحانات وإرسال الأسئلة وتلقيها بطريقة مشفرة وبشكل آمن وسليم وبسرية تامة وحفظها من الإختراق من أي جهة كانت، هو مشروع الطالبتين أريج الشلي ولمى حمدان من هندسة تكنولوجيا المعلومات حيث أكدتا أن تقييم الناس لهذا المشروع هو الهدف الأساسي والمشجع الأكبر لهما مع الأمل بتبني هذا المشروع مستقبلا.

رئيس جامعة طرطوس الدكتور عصام الدالي إعتبر أن الأعمال المقدمة ترتبط بالمجتمع وتحاكي مشكلاته، بينما رأى رئيس إتحاد الطلبة بطرطوس همام كناج أن غاية المعرض إيجاد حلقة وصل بين ما يقدمه الطلبة من نتاج علمي وبين المجتمع المحلي.

بدوره عبد اللطيف قره بالي المتطوع في جمعية “فضا” أشار إلى أن الهدف من المعرض عرض مشاريع الطلبة على المجتمع المحلي للإضاءة عليها وتبنيها لتوفير فرص عمل لهؤلاء الشباب.


وأختتمت فعاليات المعرض الذي تشارك برعايته شركة سيريتل بتكريم المشاريع الفائزة التي تم تقييمها وفق معايير الجدوى الإقتصادية والفكرة المبتكرة والقدرة على التطبيق والتسويق والتطوير وصولا إلى قدرة الطالب على التعريف بمشروعه.




المصدر :سانا