لليوم الثاني..إرهابيو (النصرة) يمنعون الأهالي من الخروج عبر ممر أبو الضهور بريف إدلب

واصل إرهابيو “جبهة النصرة” منع الأهالي في محافظة إدلب من الخروج عبر ممر أبو الضهور بالريف الجنوبي الشرقي الذي جهزته الجهات المعنية بالتعاون مع الجيش العربي السوري لاستقبال الأهالي الراغبين بالخروج من مناطق انتشار الإرهابيين الذين يتخذون من المدنيين في قرى وبلدات ومدن المحافظة دروعاً بشرية.

وكانت الجهات المعنية بالتعاون مع وحدات الجيش جهزت أمس ممر أبو الضهور جنوب شرق إدلب ووفرت كل المتطلبات اللوجستية لاستقبال المدنيين الراغبين بالخروج من المحافظة والذين تحتجزهم الجماعات الإرهابية وتستخدمهم دروعاً بشرية.

وعاد آلاف المواطنين المهجرين بفعل الإرهاب إلى قراهم وبلداتهم بريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي التي طهرها الجيش العربي السوري من مخلفات الإرهابيين وذلك عبر ممر صوران بريف حماة الشمالي.