مجلس قبيلة طي العربية وأبناء القبائل والعشائر يدعون أبناء القبائل للانسحاب من صفوف قسد والالتحاق بالجيش العربي السوري

أدان مجلس قبيلة طي العربية وأبناء القبائل والعشائر الاجتياح والاحتلال التركي للأراضي السورية داعين أبناء القبائل والعشائر للانسحاب من صفوف ميليشيا (قسد) والالتحاق بصفوف الجيش العربي السوري لأنه الضامن الوحيد القادر على حماية الحدود السورية ومواجهة أي اعتداء خارجي.


وأكد المجلس في بيان له أن “تجمع أبناء قبيلة طي العربية وأبناء العشائر والقبائل بمختلف مكوناتهم وأطيافهم يعبرون عن موقفهم الموحد الذي يرفض ويدين الاجتياح والاحتلال التركي الأردوغاني للأراضي السورية وما حصل من خلاله من تدمير للمدن وسقوط العديد من الشهداء المدنيين بينهم أطفال وشيوخ”.

وأضاف البيان: “نحن ندرك تماماً بأن هذا الاجتياح جاء بتنسيق ومباركة من أمريكا شريكة أردوغان بالإرهاب في سورية والهدف منه تكريس الوجود الأمريكي والتركي” كقوتي احتلال على الأرض السورية.

ودعا البيان “أبناء القبائل والعشائر إلى الانسحاب من صفوف (قسد) والالتحاق بصفوف الجيش العربي السوري لأنه الضامن الوحيد القادر على حماية الحدود السورية ومواجهة أي اعتداء خارجي وإلى رفع العلم الوطني السوري فوق كامل المساحة الجغرافية السورية حتى يكون رادعاً لأردوغان وغيره من الدخول إلى الأراضي السورية”.