في أكبر جولة تتابع نسائية للدراجات النارية: نساء عبرن 79 دولة خلال عام

في أكبر جولة تتابع نسائية للدراجات النارية: نساء عبرن 79 دولة خلال عام

كسرن الصورة النمطية، وقررن أن يمارسن هوايتهن التي لطالما كانت حكراً على الرجال، فشاركن في أكبر جولة تتابع نسائية مسجّلة للدراجات النارية على الإطلاق.


التخطيط لهذه الرحلة بدأ في عام 2018، أمّا الجولة الفعلية فانطلقت من عاصمة السويد، ستوكهولم، في فبراير/ شباط، 2019، واستغرقت عاماً واحداً للتجول في 79 دولة، قبل وصولها إلى مدينة دبي، كونها الوجهة الأخيرة، في الأول من فبراير/ شباط 2020.


تعتبر هذه الحركة هي الأولى التي تقام على نطاق عالمي لراكبات الدراجات النارية، كما أنّ الإمارات العربية المتحدة هي الدولة العربية الوحيدة المشاركة في هذه الجولة، حيث حملن جميع النساء عصا مزودة بتقنية الـ”GPS”، بحيث تستخدم لتتبع المتسابقات من مختلف البلدان، وهي تقنية تستخدم للمرة الأولى في جولة التتابع للدراجات النارية..


شاركت في جولة “The Women Riders World Relay” حوالي 80 سفيرة، كل منها تمثل الدولة المشاركة، من بينهنّ اللبنانية لارا طرابيه، التي تمثل دولة الإمارات وكانت مهمتها جمع سائقات الدراجات النارية من الشرق الأوسط، على وجه التحديد.


وهي التي أسست مجموعة “Litas”،التي تتألف من فريق نساء يقدن الدراجات النارية، من 33 دولة حول العالم، بحيث تركز المجموعة على تمكين المرأة ودعم القضايا المجتمعية.