العثور على جثة السفير الصيني لدى الكيان الإسرائيلي في مستوطنة ساحلية

أعلنت شرطة الكيان الإسرائيلي اليوم الأحد العثور على السفير الصيني لدى الكيان الإسرائيلي “دو وي” ميتاً في شقته الواقعة في مدينة هرتسيليا الساحلية.

حيث ذكرت صحيفة “هآرتس” العبرية، أن التقارير تفيد بأن موظفين عثروا على “وي” ميتاً في فراشه وأنه لا وجود لأي علامات عنف جسدي.

من جانبها، ذكرت السفارة الصينية في الكيان الإسرائيلي أنها لا تستطيع تأكيد صحة هذه التقارير الآن، حسب صحيفة “جيروزاليم بوست”.

ووصل الدبلوماسي الصيني، البالغ من العمر 57 عاماً إلى الكيان الإسرائيلي لتسلم منصبه الجديد في فبراير الماضي، وسط جائحة فيروس كورونا المستجد، وتولى قبل ذلك منصب سفير بكين لدى أوكرانيا.

وقبل أقل من يومين، رد السفير الراحل على ما جاء من انتقادات بحق الصين على لسان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الذي زار فلسطين المحتلة مؤخراً وكانت الاستثمارات الصينية المتنامية في الكيان الإسرائيلي ضمن أبرز المواضيع في أجندته، حسب تقارير صحفية إسرائيلية.

وكان قد شدد دو وي يوم الجمعة، على أن الاتهامات الأمريكية إلى بكين بالتستر على المعلومات عن فيروس كورونا المستجد باطلة إطلاقاً، وتابع متسائلاً، رداً على تحذير بومبيو من خطورة الاستثمارات الصينية في إسرائيل: “كيف يمكن القول إن الصين تشتري إسرائيل؟”.