الحسكة .. الاحتلال التركي يضرم النيران بأراضي زراعية بالقرب من محطة سعيدة النفطية

أشعلت قوات الاحتلال التركي النيران بالحقول الزراعية القريبة من محطة سعيدة النفطية شمالي شرقي محافظة الحسكة، حيث تسيطر “قوات سوريا الديمقراطية- قسد” وقوات الاحتلال الأمريكي.

وأكدت صحيفة “الوطن” السورية أن جيش الاحتلال التركي أضرم النيران في حقول مزارعي بلدة القحطانية الحدودية مع تركيا والقريبة من حقول النفط ومحطة سعيدة النفطية الواقعة على بعد 12 كم شمالي شرقي البلدة، ما أدى إلى احتراق حوضين للفضال في الحقل النفطي القريب من المحطة، وذلك دون أن تتخذ قوات الاحتلال الأمريكية أي إجراء.

وأضافت “الوطن” أن السكان والعاملين وسيارات الإطفاء تمكنوا من إخماد الحريق قبل وصوله إلى محطة النفط، ولكن الحريق أدى لإتلاف العشرات من الدونمات الزراعية وبقايا الحصاد في القرى المجاورة.

وتستهدف قوات الاحتلال التركي باستمرار الأراضي الزراعية شرقي الفرات السوري، ما يتسبب باحتراقها بالكامل وخسارة الفلاحين لمحاصيلهم.

يشار إلى أن حرق الأراضي الزراعية لا سيما حقول القمح والشعير هي سياسة مشتركة بين قوات الاحتلال الأمريكي والتركي.