حقيقة وفاة طبيب الأسنان الحلبي بفايروس "كورونا"!

أكد رئيس نقابة أطباء الأسنان في محافظة حلب د. أيمن سيد وهبة أن الطبيب المتوفي هو طبيب أسنان لم يزاول مهنته منذ عام 2018 نتيجة ضعف في النظر ناجم عن مرض السكري، موضحاً أن المتوفي لم يسافر إلى حماه لأن وضعه الصحي لا يسمح له بذلك.

وبين د. وهبة أن الاشاعات المنتشرة تقول إن العدوى نقلت له عن طريق ابنته الجامعية نتيجة اختلاطها بزميلة من خارج المحافظة.

وقال وهبة إن "المتوفي ادخل إلى المشفى بحالة صحية سيئة جداً نتيجة أزمة صدرية قلبية، وتم اخذ مسحة له لكن نتيجتها لم تصدر إلا بعد الوفاة". مضيفاً "أن العزاء أقيم قبل صدور نتائج المسحة". ومشيراً إلى أنه لم يتوجه أي طبيب من أطباء النقابة إلى العزاء نتيجة انشغالهم بانتخابات مجلس الشعب.

وتمنى رئيس فرع نقابة أطباء الأسنان في محافظة حلب من جميع المخالطين التوجه إلى مشفى الرازي للاطمئنان على صحتهم.

 

 


شام اف ام