بعد ما أثارته من انتقاد .. ما قصة "مقاعد الحديد"بجانب جسر الرئيس؟

انتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي حول "المقاعد" الحديد الموجودة بجانب جسر الرئيس بدمشق، حيث علق البعض على الصور المتداولة قائلين إنها لا تصلح للجلوس مع ارتفاع درجة حرارة الحديد المصنوعة منها متأثراً بحرارة الشمس.

أوضح مدير الصيانة في محافظة دمشق محمد حمامية لـ "شام إف إم" أن المقاعد موضوعة منذ حوالي عام، وبعد تركيبها لوحظ عدم ملاءمتها للظروف المناخية المختلفة سواء في الصيف تحت أشعة الشمس أو شتاءً لأنها مصنوعة من الحديد ودون مظلة،.

وأشار حمامية إلى أنه تم فك المقاعد السبت وتركيبها تحت الجسر، مع إنشاء نموذج جديد لمقعد مع مظلة ليتم وضعها بدلاً منها، حيث من الممكن أن يكون مصنوعاً من الخشب مع حماية من الأعلى، منوهاً إلى أن أي مشكلة ترد للمحافظة تتم متابعتها بشكل مباشر.