انتحار فتاة في ريف حلب بمادة سمية

وقعت حالة انتحار مساء أمس في ريف حلب ضحيتها فتاة بلغت من العمر 23 سنة بعد تناولها لمادة سمية «مبيد حشري» ما أدى إلى وفاتها سريعاً.

وبحسب المعلومات فإن الطب الشرعي أثبت عذرية الفتاة ومن المتوقع أن أسباب الانتحار ضغوط نفسية.

يذكر أن هذه الحالة الثانية التي تقع خلال أسبوع في محافظة حلب بعد انتحار فتاة بلغت من العمر نحو 13 سنة بعد شنق نفسها بالحبل نتيجة تأثرها بإحدى ألعاب الإنترنت.

 

 


الوطن