مدير مشفى الأسد الجامعي يوضح حقيقة المشاكل الموجودة في المشفى

أوضح مدير مشفى الأسد الجامعي د.حسين المحمد حول عدم استقبال المستشفى لحالات تحتاج إلى منفسة:

وبين أن المشكلة موجودة فعلاً ولكنها ليست بتوفر المنافس، بل في الأماكن والأسرّة، وهناك ضغط كبيرعلى المشفى وحالات تحتاج رعاية تنفسية وبالتالي قد نضطر أحياناً لإرسال المريض إلى مستشفى آخر.

وأن الحالات المتواجدة حالياً في المشفى لا يمكن التأكيد أنها مصابة بكورونا جميعها قبل إجراء مسحات لها، ولكن كلّها تحتاج إلى رعاية تنفسية، والطاقة الاستيعابية لمعظم المستشفيات تتراوح بين 200 إلى 300 سرير. وعندما تمتلئ سيكون الاستقبال مقتصراً على حالات الضرورة القصوى.

وأشار إلى أنه سيكون هناك في الفترة المقبلة غرفة عمليات لتوزيع المرضى على المشافي القادرة على استقبال الحالات التي تحتاج إلى رعاية فورية. 

 

 


المدينة أف أم