ضبط 25 طناً من نتر الفروج وعظامه لبيعها كباب ونقانق وهمبرغر

كشف مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق، شادي خلوف، عن قيام مديرية الشؤون الصحية في محافظة دمشق بمؤازرة قسم شرطة المحافظة منشأة ضخمة لجرم نتر الفروج المخالف في الميدان – القاعة.

وفي التفاصيل أكد خلوف أنه ونتيجة المتابعة المسبقة والمراقبة لعدة أيام من قبل عناصر الشؤون الصحية تم التأكد من وجود مكان غير مرخص لبيع الفروج في منطقة الميدان القاعة. وبالرغم من المحاولات المتكررة لعناصر المديرية الدخول إلى المكان لكنهم لم يتمكنوا من ذلك نتيجة الاحتياطات التي اتخذها صاحب المنشأة.

وأشار إلى أنه تم إعلام محافظ دمشق الذي تابع عملية ضبط المستودعات في هذا الموقع بعد الحصول على إذن النيابة العامة بدمشق بكسر الأبواب والدخول بمؤازة أكثر من ٢٥ عنصر من شرطة محافظة دمشق.

وفقا لخلوف تحتوي الورشة تضم ٣ طوابق و٣ غرف تبريد بأحجام كبيرة وتم ضبط نحو ٢٥ طن من نتر الفروج وهي ذات لون متغير عفن ورائحة فاسدة معبئة بأكياس خيش كبيرة، وأكياس سوداء للبيع في السوق، ومنها ما هو موضوع بمستودعات أرضية مخبأة وصعب الوصول إليها، إضافة لوجود ٢٦ عامل في وقت الدخول للمنشأة وأماكن لتوضيب اللحوم وآلات وتجهيزات فنية لفرز كل نوع على حدا.

وأضاف خلوف: “من خلال الاطلاع الأولي والمتابعة المسبقة فإن هذه المنشأة تجمع عظام الفروج من جميع مسالخ الفروج بدمشق وتقوم بجرمها وتصنيفها للبيع لمحلات بيع كباب الفروج والنقانق والهمبرغر، إضافة إلى المطاعم والفنادق، وأشار مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق إلى أن تصميم هذه المنشأة كان يهدف إلى إخفاء ما يجري بداخلها من أعمال من خلال تمويه الأبواب والممرات.

وقدر خلوف عدد العاملين الإجمالي فيها بحدود ٥٠ عامل وإنتاجها اليومي من نتر الفروج لا يقل عن ١٠ أطنان.

وأكد مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق أنه ونتيجة المتابعة على مدار الساعة لهذه العملية استمرت عدة ساعات من قبل محافظ دمشق شخصيا تم التوجيه بإتلاف الكميات المصادرة وتوقيف جميع العاملين في المنشأة للتحقيق معهم وعرضهم على القضاء وإغلاق المنشأة وإذاعة البحث عن صاحب المنشأة المتواري عن الأنظار.

 

 


الوطن