ماكرون للبنانيين: لاتطلبوا مني عدم احترام سيادكم!

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن تنظيم مؤتمر دولي لدعم لبنان، ووضع إدارة شفافة لإيصال المساعدات الفرنسية والدولية لمن هم بحاجة اليها.


وقال ماكرون، خلال مؤتمر صحفي في لبنان، اليوم، «سننظم مؤتمراً دولياً لدعم بيروت ولبنان وسنضع إدارة واضحة وشفافة لكي تصل المساعدات سواء الفرنسية أو الدولية لمن هم بحاجة اليها. سنعمل مع البنك الدولي والاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي لمساعدة لبنان».


وكشف ماكرون عن زيارة ثانية إلى لبنان في الأول من أيلول المقبل، وأضاف «هذا وقت تحمل المسؤولية وبناء نظام سياسي جديد ومسؤولية القيادة اللبنانية صياغة ميثاق سياسي جديد».


وقال الرئيس الفرنسي: «ما قبل 4 آب ليس كما بعده إذ أن وقع الانفجار كان كبيراً وهو أشبه بالصاعقة لقيامة لبنان أقوى مما كان».


وتابع: «لا نعطي شيكاً على بياض لسلطة فقدت ثقة شعبها. الأموال من أجل لبنان موجودة لكنها فقط بانتظار تطبيق الإصلاحات الداخلية».


وأشار إلى أن الأسابيع المقبلة ستكون أسابيع العمل وهو عمل مشترك ضروري، وليس تحت الضغط، وأظهرت التجارب أن العقوبات ليست أفضل طريقة، إلا أنني لا أستثني أن يكون هناك عقوبات في المستقبل.


وأعلن ماكرون أنه بعد ساعات ستأتي طائرة مساعدات جديدة إلى لبنان من أجل المساعدة في التحقيقات لمعرفة الحقيقة.


كما أعرب الرئيس الفرنسي عن مشاركته الشعب اللبناني في «غضبه الصحي»، وختم مؤتمره الصحفي بالقول: «في الشارع سمعت أناساً طالبوا بأن تعود الوصاية الفرنسية على لبنان، لا تطلبوا من فرنسا ألا تحترم سيادتكم».


وهز انفجار عنيف مرفأ بيروت، مساء الثلاثاء، ما تسبب في تضرر نصف مباني المدينة تقريباً، نتيجة شدة الانفجار العنيف، مع وقوع عدد كبير من الضحايا وخسائر كبيرة في الممتلكات.