صواريخ كاتيوشا تستهدف محيط السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء وسط العاصمة العراقية

أعلنت وسائل إعلام عراقية مختلفة، أن المنطقة الخضراء وسط العاصمة العراقية بغداد، تعرضت لقصف صاروخي.

ونقل موقع “بغداد اليوم” عن مصدر “أمني” عراقي، قوله: “صواريخ من نوع كاتيوشا سقطت ليلاً، على المنطقة الخضراء، واستهدفت محيط القاعدة العسكرية الأمريكية في السفارة الأمريكية”.

ولفت الموقع المذكور إلى أنه لم ترِد تقارير حتى الآن عن حجم الخسائر المادية أو إن كان هناك إصابات بشرية.

وتتعرض المنطقة الخضراء وسط بغداد مراراً خلال الفترة الأخيرة إلى سلسلة من الهجمات بصواريخ كاتيوشا.

في سياق آخر، تحدثت وسائل إعلام مختلفة، عن دوي انفجار قرب جامع أم الطبول غربي العاصمة بغداد، وسط معلومات متضاربة عن استهداف موكب لدبلوماسيين أجانب.

من جهة ثانية، أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان أصدرته أمس الإثنين، عن تعرض أرتال نقل معدات “التحالف الدولي” بقيادة واشنطن، لانفجار عبوتين ناسفتين، موضحة أن العبوة الأولى انفجرت على الطريق السريع قرب حقول الدواجن ضمن مسؤولية شرطة الديوانية، والثانية انفجرت على الطريق السريع ضمن حدود مسؤولية شرطة بابل وسط البلاد، مع الإشارة إلى أن الانفجارين لم يتسببا بخسائر.

وكانت  أرتال “التحالف الدولي” والشركات المتعاقدة معها قد تعرضت  لاعتداءات بعبوات ناسفة طيلة الفترة الماضية في العاصمة بغداد ومحافظات وسط وجنوب العراق، دون أن تكشف الجهات الحكومية أو الأمنية عن منفذي هذه الهجمات.