مشروع قانون أمريكي بحظر استخدام المواد السامة في الموبايل

قدم أحد النواب الديمقراطيين في الكونجرس الأمريكي مشروع قانون بمنع بيع أجهزة التليفون المحمول والموسيقى Ipod وغيرها من الأجهزة الإليكترونية التي يدخل في تكوينها المواد الخطرة في ولاية كاليفورنيا اعتبارا من العام 2008.
وأوضحت وكالة أنباء رويترز أن مشروع القانون يشمل جميع الأجهزة الإليكترونية أو التي تعمل بالبطارية.
وجاء في البيان الصادر عن النائب الديمقراطي أن الشركات المصنعة تستطيع الاستعانة ببدائل غير خطرة مضيفا أن ولاية كاليفورنيا تستحق أن تكون ضمن الأسواق التي يباع فيها أسلعة استهلاكية "نظيفة".
جدير بالذكر أن كاليفورنيا تشترط على منتجي شاشات الفيديو البدء في التخلي عن استخدام المواد السمية في إنتاجهم.
وقد لاقى مشروع القرار ترحيبا من جماعات حماية البيئة التي تسعى لأن تحذو كاليفورنيا حذو الاتحاد الأوروبي الذي طالب بالتخلي تدريجيا عن استخدام المواد الخطرة في تصنيع السلع الاستهلاكية.

موقع جود نيوز فورمي