حقاً إنه صراع حضارات

لأنها صراع بين ثقافتين، مازالت حربنا مع إسرائيل مستمرة، منذ بداية تاريخ الشرق القديم حتى اليوم.. وفي الوقت الذي أكملت فيه إسرائيل سيطرتها على أقوى دولة في العالم بزمن وجيز (50سنة) فإن جحافل موجها مازالت تصطدم بصخور إرادتنا دونما تقدم، وستبقى كذلك، طالما أن الرب قال لهم إنه فضلهم على العالمين، ثم قال لنا أننا خير أمة أخرجت للناس.. لذلك فإن أي سلام مع إسرائيل هو نوع من هدنة، تتلوها معركة حتى فناء العالم، أو أحد الطرفين المتنازعين..
وعلى أية حال فإن ربنا قال لنا أيضاً: إن قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار، ولا ندري ماذا قال لهم..

نبيل صالح