أرشيف البلدان
أرشيف الأيام
الأجندة

11-12-2006

ظاهرة كثرت في مجتمعنا العربي, وفي مجتمعنا السوري, وهي ظاهرة استقدام الخادمات الأجنبيات كالأندونيسيات والسيرلانكيات والفلبينيات وغيرهن. حيث تكلف الخادمة بجميع مهام المنزل إلى جانب رعاية الأطفال وتلبية احتياجاتهم,

10-12-2006
الجمل ـ حلب ـ باسل ديوب:   أقام فرع نقابة المحامين في حلب بالتعاون مع الهيئة السورية لشوؤن الأسرة بورشة عمل حول انضمام سورية لاتفاقية  القضاء على أشكال التمييز ضد المرأة ( سيداو) والتحفظات السورية عليها
10-12-2006
 اختتمت ندوة «الشباب في عالم متغير» التي اقامها المجلس الاعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية بالتعاون مع الهيئة السورية لشؤون الاسرة اعمالها بتوصيات عديدة تتعلق بالتعليم والبحث العلمي ومستقبل الشباب
10-12-2006
انتقدت الدكتورة منى غانم رئيسة الهيئة السورية لشؤون الأسرة موقف الصحافة من اداء واعمال هذه الهيئة، وخصّت في كلمة ألقتها في «المكتب المركزي للاحصاء» بحضور مدير المكتب.. ولمناسبة افتتاح قاعدة
09-12-2006
يغالون بالتدين فتأخذهم العزة الى الانغلاق الاجتماعي والثقافي
مدارس كويتية يحتاج التسجيل فيها لواسطة من سوريا
07-12-2006
كلما حان موعد زيارة الطبيب، يأخذ الطفل في البكاء والصريخ، رافضاً الذهاب الى العيادة. وقد تستغرب الأم تصرف ولدها، ولا تجد تفسيراً له. ولكنها لو عرفت السبب لبطل العجب. فالصغير يرتعد خوفاً من زيارة الطبيب لأنها (الأم)
06-12-2006
هذه الفاتحة لكلام نطلقه في السياسة، في ما ندلي بأحاديث اقتصادية او اجتماعية او وطنية، اضحت فعلاً مجوّفة من معناها. فهل حقاً نحن لبنانيون بغير الانتساب الى رقعة جغرافية تسمى لبنان؟
06-12-2006

أكد الدكتور محمود كريم مدير الامراض البيئية والمزمنة في وزارة الصحة ان عدد اصابات الايدز المكتشفة في سورية

منذ اكتشاف اول اصابة عام 1987 ولغاية الآن بلغ 445 اصابة منها 69 اصابة جديدة تم اكتشافها خلال العام الحالي مشيرا الى

06-12-2006

ارتداد سلوكي كمحاولة لاستعادة ما فاته واقتناص لحظات سعيدة في حياته, أزمة منتصف العمر مصطلح اتفق على استخدامه علماء النفس والاجتماع وهو يشير إلى ارتداد سلوكي إلى مرحلة المراهقة والصبا, تبرز لدى بعض الرجال والنساء على السواء..

06-12-2006

يعتقد الناس أن ثلاثية التخلف (الجهل والفقر والمرض) من أكبر المشكلات التي تواجه الدول والمجتمعات,

فتعيق عملية التنمية المستدامة بأشكالها المختلفة الاجتماعية والاقتصادية وتحدّ من فعاليتها. لكن واقع الحال يظهر أنّ جميع الدول وبخاصة