أرشيف البلدان
أرشيف الأيام
الأجندة

24-08-2009
في كثير من الأحيان يمكن أن يؤدي الشعور بعدم الرضا وعدم الارتياح في مكان العمل إلى إصابة الموظف بالعديد من الأمراض.
23-08-2009
خلصت دراسة بريطانية حديثة إلى أن كثيرا من الناس يؤمنون بأن الذوق الموسيقي يعكس طبيعة شخصية الإنسان وفق مبدأ "أرني مسجلك الرقمي (آي بود) أقل لك من أنت".
23-08-2009
 لفتت انتباه الباحثين قضية انتشار الغيرة بين الأزواج، إذ رأوا أنها، على عكس ما يقترض البعض، تشكل جزءا أساسيا في تكوين واستمرارية أي علاقة بين الزوجين، خصوصا بعدما تبيّن أن بعض الحيوانات تصاب بنفس مشاعر التملك، غير أنهم حذروا من أن الغيرة قد تتحول "عاملا قاتلا" إذا ما زادت عن حدها.
22-08-2009
تشير الإحصائيات السكانية والديمغرافية إلى أن الهرم السكاني يتضمن دائماً زيادة في عدد الإناث مقارنة بعدد الذكور، وقد تبين مؤخراً أن الاستثناء الوحيد من هذه القاعدة يوجد في الصين حيث أشارت أخر الإحصائيات إلى معدلات التزايد الكبيرة لعدد الذكور بالنسبة للإناث،
22-08-2009
المشاجرات العائلية تؤثّر سلباً على الأطفال، وتسبّب الصداع لهم أيضاً، حسبما كشفت دراسة نشرتها مجلة «دويتشي أرزيتبلات انترناشونال».
22-08-2009
وجد باحثون بريطانيون أن «ثلاثة كروموزومات في الحمض النووي الريبي لها علاقة بالإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين، اثنان منها يحددان نوع السرطان الذي يصيب المريض».
22-08-2009
حذر خبراء الصحة في اليابان من تفشي سلالة جديدة من فيروس "أتش1 أن1" المعروف بإنفلونزا الخنازير في البلاد
21-08-2009

يستخدم المتسوقون على مستوى العالم عشرات المليارات من الأكياس البلاستيكية سنويا، ويقول المعنيون بشؤون البيئة:

إن الأكياس البلاستيكية العادية قد تحتاج إلى ألف عام لتتحلل، غير أن الجماعات الصناعية تجادل أن الأكياس لا تشكل إلا نسبة ضئيلة من الفضلات في العالم.‏‏

21-08-2009

الضغط العصبي يمكن أن يؤثر بالسلب على الأسنان أيضاً ، حيث أشارت رابطة ProDente بمدينة كولونيا – استناداً إلى دراسة أجرتها جامعة دوسلدورف بغرب ألمانيا - إلى أن الأشخاص الذين يعانون من الضغط العصبي ينظفون أسنانهم بشكل غير متعمد أقل من الأشخاص الذين لا يعانون من الضغط العصبي ، كما أنهم لا ينظفونها بصورة جيدة.

20-08-2009
لم تقف موجات الحر غير الاعتيادية التي تعيشها المدن السورية حائلاً دون استمرار التقنين الكهربائي المزعج والحرمان لمدة ساعتين على الأقل يومياً من استخدام مكيفات التبريد أو المراوح! لا ضوء ولا تلفزيون ولا شيء من كل تلك التكنولوجيا المريحة، لا شيء سوى العودة إلى وسائل التبريد البدائية من «رشرشة» الماء والعصائر المثلجة أو حتى افتراش فيء الطرقات!