أرشيف البلدان
أرشيف الأيام
الأجندة

02-07-2018

أدرجت «منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة» (اليونسكو)، قائمة جديدة لمواقع التراث العالمي من ضمنها 4 مواقع أثرية: واحة «الاحساء» في السعودية، ومدينة قلهات التاريخية في عُمان، ومعبد جبلي في كوريا الجنوبية إضافة الى مبان في مومباي في الهند، تعود الى الربع الأول من القرن العشرين.

02-07-2018

قلّما شغل مخرج قلب الجدل السياسي والثقافي عبر العالم كما فعل مصطفى العقاد (1930 ـــ 2005) عبر فيلمه الاستثنائي «الرسالة» بنسختيه العربية والإنكليزية (1976). أراد السينمائي الأميركي من أصل سوري من هذا العمل، تقديم رواية قواسم مشتركة مقبولة من جميع الأطراف عن قصّة الإسلام الأوّل.

02-07-2018

منذ فترة، تم قبول فيلم «رجل وثلاثة أيام» للمخرج السوري جود سعيد (إنتاج المؤسسة العامة للسينما في دمشق، وتوزيع شركة «آدامز برودكشن») ضمن المسابقة الرسمية لـ «مهرجان السينما العربية» (28 حزيران/ يونيو حتى 8 تموز/ يوليو) الذي يقيمه حالياً «معهد العالم العربي» في باريس.

30-06-2018

حظي المسلسل الاجتماعي السوري روزنا الذي عرض على الشاشات في رمضان الفائت بمتابعة جماهيرية عالية ما جعل منه موضع اهتمام الصحافة والنقاد حول الأسباب التي ساعدته على تحقيق هذا النجاح.

29-06-2018

خرج الموسم السوري هذا العام خالي الوفاض. لم ينجح أي عمل في إخراج الدراما من غرفة الإنعاش. وحده «فوضى» (كتابة حسن سامي يوسف بمشاركة نجيب نصير وإخراج رشا شربتجي) تمكّن من تصحيح المسار نسبياً، وقدم مقترحاً موغلاً في الواقعية، عن النبض العشوائي لمدينة أثقلت الحرب كاهلها.

29-06-2018

هناك كتب لا تزودنا بالمعرفة والمتعة وحسب بل تشعرنا، بعد الفراغ من قراءتها، بأننا غادرنا مرحلة ودخلنا في مرحلة جديدة من مراحل القراءة والتفكير، مثل قراءة أول كتاب لـ (نيتشه) أو مثل الانتقال من كتاب قصة الحضارة لـ (ول ديورانت)، إلى قراءة كتاب “تدهور الحضارة الغربية” لـ (اسوالد اشبنغلر)، واعتقد أنّ كتاب “لم نكن حداثيين أبدا ” من نوع هذه الكتب، على الرغم من أنّني اطلعت على كتاب ” القول الفلسفي للحد

23-06-2018

أتابع مباريات كرة القدم في المونديال, ببلادة المعتاد على خسائر العرب, لكن رغم ذلك أشعر بنوع من الارتياح, لأن الساحرة المستديرة تلهيني عن متابعة لعبة خلط الأوراق الجارية من جديد في جنيف, حيث لاشيء في الأفق سوى الكلمات, يدل على رغبة صناع الحرب, بطي صفحة الحرب, واقفال الشرفة المطلة على جثثنا المتناثرة في الشوارع, وأجسادنا المتحركة كتوابيت في الأزقة والحارات!