أضخم رتل عسكري تركي يدخل الأراضي السورية

دخل رتل تركي عسكري ضخم أمس الأربعاء، إلى محافظة إدلب شمالي سوريا، وذلك من معبر كفرلوسين الحدودي مع لواء إسكندرون المحتل، بحسب فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي.


وقالت مصادر معارضة إن الرتل التركي يضم نحو 70 آلية محملة بمصفحات ودبابات ومدافع ميدانية وذخائر، حيث دخل من معبر كفرلوسين الحدودي شمالي إدلب، واتجه نحو نقاط المراقبة التركية المنتشرة في محافظة إدلب ضمن منطقة خفض التصعيد، مشيراً إلى أن عدد الآليات التي دخلت الأراضي السورية منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد بلغ 7190 آلية، بالإضافة لآلاف الجنود.


في سياق ذلك أكدت مصادر ميدانية أن الرتل يعتبر أضخم رتل تركي عسكري يدخل إلى الأراضي السورية، ويهدف إلى إنشاء نقاط مراقبة جديدة، ودعم العملية العسكرية المرتقبة في إدلب.


 وتشير إحصائيات إلى أنّ عدد الشاحنات والآليات العسكرية التي وصلت منطقة خفض التصعيد خلال الفترة الممتدة من شباط 2020 وحتى الآن ارتفع إلى أكثر من 10525 شاحنة وآلية عسكرية تركية دخلت الأراضي السورية، تحمل دبابات، وناقلات جند، ومدرعات، ورادارات عسكرية.


وكانت محافظة إدلب شهدت خلال الأسبوع الحالي مواجهات عسكرية غير مسبوقة بين تنظيم هيئة "تحرير الشام" وتنظيم "حراس الدين"، فيما يتوقع مراقبون أن تقوم القوات التركية بمساندة الحملة العسكرية على تنظيم "حراس الدين" المتهم بالهجمات الأخيرة على نقاط المراقبة التركية، والدوريات المشتركة الروسية - التركية.