مقاتلات تدمر مقراً استراتيجياً لتنظيم “القاعدة” بجبل الزاوية في ريف إدلب

نفذ الطيران الحربي الروسي 3 غارات جوية باتجاه أحد المواقع التابعة لفصيل “حراس الدين” الواجهة الحالية لتنظيم “القاعدة” بريف إدلب.

مصدر ميداني أكد أن طائرات الاستطلاع الروسية رصدت عدة آليات تابعة للمجموعات المسلحة تمركزت بأحد المقرات بمحيط بلدة البارة بجبل الزاوية جنوب إدلب، وتبين أن المواقع عبارة عن مقر يحوي على أسلحة وذخيرة وعدة عربات تابعة للمجموعات المسلحة مما استدعى تدخلاً سريعاً من قبل الطيران الحربي الروسي.

وأضاف المصدر أن الغارات الجوية أسفرت عن تدمير المقر بشكل كامل بما يحوي من أسلحة وذخيرة ومسلحين وآليات.

وسعت المجموعات المسلحة خلال الأيام الماضية إلى تعزيز نقاطها على محور جبل الزاوية والذي يعتبر خط الدفاع الأول عن مناطق سيطرة المجموعات المسلحة في ريف إدلب، وتقابل وحدات الجيش هذه التعزيزات بتوسيع نطاق استهدافاتها المدفعية والصاروخية لتطال خطوط إمداد المسلحين الخلفية.

 



باسل شرتوح