تدمير تحصينات لإرهابيي “داعش” بمحيط دير الزور والقضاء على إرهابيين من جبهة النصرة بريف إدلب

قضت وحدة من الجيش العربي السوري على 14 إرهابيا من تنظيم جبهة النصرة خلال رمايات على تحصيناتهم في قرية كفر سجنة في منطقة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

ونفذت وحدة من الجيش رمايات صاروخية على مقرات وتحصينات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والتنظيمات المنضوية تحت زعامته في قرية كفر سجنة أدت إلى “مقتل 14 إرهابيا وتدمير سيارتين مركب عليهما رشاشات ثقيلة”.

وقضى الطيران الحربي السوري أمس على 20 إرهابيا تابعين لما يسمى “جند الاقصى” التابع لتنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية بعد تدمير عدة مقرات لهم في قريتي كفر عين ومدايا في أقصى جنوب محافظة إدلب.

وتنتشر في عدد من قرى وبلدات ريفي حماة وإدلب المتجاورين تنظيمات إرهابية منضوية تحت مسمى “جيش الفتح” الذي يتزعمه تنظيم جبهة النصرة الإرهابي إضافة إلى ما يسمى “جند الأقصى” المبايع لتنظيم “داعش” الإرهابي.

وفي دير الزور دمرت وحدات من الجيش العربي السوري بتغطية من الطيران الحربي تجمعات وتحصينات لتنظيم “داعش” المدرج على لائحة الارهاب الدولية في محيط المدينة وريفها الغربي.

وقضت وحدات من الجيش  في عملية نوعية على مجموعة لتنظيم داعش الإرهابي على الاطراف الجنوبية من المدينة من بينهم أحد المتزعمين في التنظيم الملقب أبو الزبير التونسي ومعاونه المدعو أبو محجن.

وأفادت مصادر اهلية ومعلومات إعلامية متطابقة بأن “الارهابي أبو الزبير كان قد أصدر أمرا قبل مقتله بتصفية من تبقى من المجموعة الارهابية التي اقتحمت منطقة المقابر في دير الزور والمسؤولين عنها بسبب فشل الهجوم وفرار الارهابيين تحت نيران الجيش العربي السوري”.

ووجه سلاح المدفعية في الجيش العربي السوري رمايات نارية مكثفة على تحصينات ودشم ارهابيي تنظيم “داعش” في قرية البغيلية ومحيط دوار الحلبية بمنطقة الصالحية ما اسفر عن “تدميرها ومقتل واصابة العديد من افراد التنظيم التكفيري”.

وقضى سلاح الجو في الجيش العربي السوري أمس على 17 إرهابيا من تنظيم “داعش” ودمر لهم 3 عربات مزودة برشاشات فى محيط كل من لواء التأمين وشركة كهرباء التيم وتلة الرواد وغرب تل بروك والبغيلية والحسينية بدير الزور.

وفي درعا البلد أكد مصدر عسكري أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة قضت على عدد من إرهابيي “جبهة النصرة” بينهم السعودي محمد الفرج أحد متزعمي التنظيم الإرهابي.

سانا

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.