الجيش يحبط هجوما للنصرة بريف اللاذقية.. ويدحر داعش في السويداء

أعلن مصدر عسكري إحباط هجوم واسع شنه تنظيم “النصرة” الإرهابي على قرى التماس بريف اللاذقية الشمالي، فيما لا يزال التقدم ضد تنظيم داعش بريف السويداء الشرقي السمة الأساسية للمعارك في المنطقة. 

وقال المصدر في بيان له مساء اليوم الثلاثاء، إن وحدات الجيش العاملة بريف اللاذقية الشمالي تمكنت من إحباط هجوم شنته المجموعات الإرهابية على اتجاه قرية الحياة شمال ناحية الربيعة، وكبدت الإرهابيين المهاجمين خسائر كبيرة في الأفراد والعتاد.

ويحاول تنظيم “النصرة” والميليشيات الحليفة له في المنطقة عبر هذا الهجوم تخفيف الضغط عن نقاطهم في ريف حماة الشمالي والشمالي الغربي، حيث تستهدف مدفعية الجيش بشكل متواصل مواقع الإرهابيين وخطوط إمدادهم بشكل دقيق.

وعلى جبهة ريف السويداء الشرقي حيث تتحصن مجموعات من إرهابيي تنظيم “داعش”، أكد مصادر ميدانية أن الجيش حقق تقدما جديدا على محور “رامي – شبكي – شريحي”.

وتدور المعارك في ريف السويداء على ثلاثة محاور يتقدم عبرها الجيش ضمن الجيب الذي يسيطر عليه إرهابيو داعش، بمساندة من غارات الطيران التي أجبرت الإرهابيين على التراجع شرقا باتجاه مناطق أكثر وعورة.

 


الوطن أون لاين

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.