الأمم المتحدة لم تتلقَّ بعد دعوة لحضور المؤتمر

أعلنت الأمم المتحدة أمس، أنها لم تتسلم أي دعوة رسميّة للمشاركة في المحادثات السورية المزمع عقدها في العاصمة الكازاخية أستانة. وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك، إن «القاعدة العامة تقول إننا لا نحضر في أي منتديات من دون دعوة رسمية»، مضيفاً في معرض رده على أسئلة الصحافيين في نيويورك: «لا أعرف من يرسل الدعوات الخاصة بهذا المؤتمر، لأننا لم نتسلم أي دعوة حتى الآن».

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، قد أعلن في وقت سابق من يوم أمس، أنّ محادثات أستانة، ستبدأ في 23 كانون الثاني الجاري «إذا التزمت الأطراف المتحاربة اتفاق وقف إطلاق النار»، متهماً «قوات النظام السوري والميليشيات الموالية له وحزب الله اللبناني» بارتكاب خروقات للاتفاق «من شأنها أن تشكل عثرة أمام المحادثات». وأضاف أنه بحث مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، مسألة مشاركة الولايات المتحدة الأميركية في المحادثات، مبيناً أنّ الاجتماع المرتقب «لا يهدف إلى إبعاد أي طرف أو تهميش دور أحد».


(الأناضول)

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.