500 مليون ليرة ميزانية القمامة في جرمانا، ورئيس البلدية يشكو ضعف الميزانية!!!

أكد المهندس نزيه شرف الدين رئيس المجلس البلدي في مدينة جرمانا أن مشكلة القمامة هي نتيجة الضغط السكاني الكبير وخاصة من الوافدين إلى المدينة نتيجة الأزمة التي أدت إلى ضغط كبير نجم عن ذلك عبء على عاتق البلدية المعدة لتخديم عدد أقل من السكان.

وأشار شرف الدين إلى أن مشكلة التخزين تحتاج إلى تعاون من المواطنين، حيث يتم تحديد أوقات معينة لترحيل القمامة من المنازل إلى الآليات ومنها إلى المكب مباشرة ما يؤدي بشكل مباشر لانتهاء المشكلة، مبيناً أنه لا بد من عمل مكثف للإعلام لتوعية المواطنين بضرورة التعاون والعمل الجماعي.

وأضاف: إن حجم التخزين الكبير يعادل ثلث الحجم المفترض ما ينتج عنه ضرورة الترحيل على ثلاث مرات لتلافي المشكلة، مشدداً على أن عدد الآليات إضافة لعدد العمال لا يكفي للقيام بالعمل بهذه الوتيرة، ناهيك بمكان المكب الذي كان يبعد عن جرمانا 35كم أي بمدة 4 ساعات ذهاباً وإياباً، وأوضح شرف الدين أنه يتم إيجاد مكب جديد يبعد 5كم عن المدينة بمساعدة وزارة الإدارة المحلية والبيئة إضافة إلى المحافظة والتي تعد أحد الحلول التي تساعد على الترحيل أكثر من مرة بتوازي توافر العمال والآليات .

وبيّن شرف الدين أن ميزانية القمامة في جرمانا تبلغ حوالي 500 مليون ليرة سورية ولكنها لا تكفي نتيجة الأعداد الكبيرة الموجودة فيها.

المصدر: تشرين

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.