الخارجية السورية ترحب ببيان سوتشي الختامي

رحبت وزارة الخارجية السورية بالبيان الختامي الصادر عن قمة سوتشي بين رؤساء روسيا وإيران وتركيا والذي تضمن عدة نقاط محورية في طريق الحل للأزمة السورية.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية: “انطلاقا من حرص الجمهورية العربية السورية على دعم أي عمل سياسي يحترم سيادة واستقلال ووحدة أراضيها ويسهم في حقن الدم السوري ترحب الحكومة السورية بالبيان الختامي للقمة الثلاثية التي عقدت أمس في سوتشي”.

وأضاف المصدر: “القمة تأتي استكمالا للقمة الروسية السورية أول من أمس وما تمخضت عنه فيما يتعلق بالاتفاق على مواصلة مكافحة الإرهاب والمبادئ الأساسية لتنظيم المسار السياسي للأزمة في سورية وعقد مؤتمر للحوار الوطني السوري السوري وتشكيل لجنة لمناقشة مواد الدستور الحالي وإجراء الانتخابات البرلمانية لاحقا”.

ولم تبد الخارجية السورية اعتراضا على أي بند من بنود البيان الختامي ما يؤكد توافقها مع كل مقترحاته واستعدادها لبدء العمل على نقله إلى أرض الواقع كصيغة منطقية للحل بعد تحرير آخر البؤر الكبرى لتنظيم داعش الإرهابي وتطبيق اتفاق مناطق تخفيف التصعيد في المناطق الأربعة في سورية.

واستضافت مدينة سوتشي أمس قمة ثلاثية بين الرئيس فلاديمير بوتين ونظيريه الإيراني والتركي لمناقشة الأزمة السورية، وأخرجت بيانا ختاميا دعا للتسوية السياسية ومواصلة مكافحة الإرهاب في سورية.

المصدر : وكالات

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.