لعثور على جثة شاب سوري مذبوح ومكبل اليدين والرجلين في زحلة

عُثر على جثة عائدة لشاب سوري في العقد الثالث من العمر يُدعى " عبدالله. ، في شقة قرب جسر الفاعور في زحلة، وهو كان فقد منذ 3 أيام ويعمل سائق تاكسي. وقد عُثر عليه مكبل اليدين والرجلين، وتمّ نقل الجثة إلى ​مستشفى الهراوي الحكومي​.

وبعد الكشف عليه من قبل الطبيب الشرعي، تبيّن أنّ الضحية قُتل ذبحاً وهو متوفّ منذ 3 أيام، وحضرت ​القوى الأمنية​ وفتحت تحقيقاً بالحادث.

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.