دور عراقي واتصالات مكثفة لعودة سورية إلى مقعدها في الجامعة العربية

أعرب وزير الخارجية العراقي، محمد علي الحكيم، عن أسفه لغياب سوريا وليبيا عن القمة التنموية والاقتصادية العربية التي ستنطلق الأحد في بيروت بمشاركة عراقية.

وقال الحكيم، في لقاء مع صحيفة “الصباح” إن “مشاركة سوريا عُلقت بقرار عربي”، ولفت في حديثه إلى أن العراق يعمل حالياً على إعادتها إلى مقعدها بقرار عربي، إذ تجرى اتصالات ثنائية وثلاثية ورباعية في هذا الاتجاه، بحسب ما جاء في تصريحه للصحيفة.

ولفت في حديثه إلى أن “المشاركة العراقية كبيرة وفاعلة في قمة بيروت الاقتصادية”، مبدياً تأييد العراق لإقامة الاتحاد الجمركي العربي الموحد وإعفاء رجال الأعمال من التأشيرات وإنشاء السكك الحديدية بين الدول العربية وتحفيز التجارة البينية والبحرية والربط الكهربائي لأنها تصب في مصلحة الجميع.

 


سيريا سكوب