جبران باسيل : سورية هي رئة لبنان التي يتنفس منها

أكد وزير الخارجية اللبناني السابق جبران باسيل ، أن قانون العقوبات الأمريكي “قيصر” يستهدف سورية ولبنان معاً، مشيراً إلى أن هذا القانون يخالف القوانين الدولية.

وقال باسيل “إن ما يسمى قانون قيصر يستهدف سورية ولبنان معا وهو أمر لا يمكن القبول به، وسورية هي رئة لبنان التي يتنفس منها”.

وأضاف: “هذا القانون ليس قانوناً دولياً بل هو صناعة أمريكية ويستهدف إضعاف الأوضاع الاقتصادية في سورية” مشيراً إلى أن فرض هذا القانون يعني “خنق لبنان أيضاً من الداخل والخارج”.

وشدد باسيل على أن “لبنان مطوق بالأزمات من الداخل والخارج وبالتالي فإن انتظار الحلول الخارجية لن يفيد أحداً”، موضحاً أن “رهان بعض الأطراف السياسية على الخارج والاستقواء به وانتظار تطوراته لتحقيق انتصارات هو رهان خاطئ”.

من جهتها أكدت الخارجية السورية في وقت سابق، أن “الحزمة الأولى من الإجراءات الأمريكية ضد سورية تنفيذاً لما يسمى قانون قيصر تكشف تجاوز الإدارة الأمريكية لكافة القوانين والأعراف الدولية، والمستوى الذي انحدر إليه مسؤولو هذه الإدارة ليلامس سلوكيات العصابات وقطاع الطرق”.

يشار إلى أن الإدارة الأمريكية أعلنت عن تطبيق قانون “قيصر” على سورية بإجماع من الكونغرس الأمريكي، حيث يشمل هذا القانون عدة قطاعات منها النفط وإعادة الإعمار، ويطال كل من يتعامل مع الدولة السورية، في حين أكد كل من روسيا وإيران على استعدادهم للوقوف إلى جانبها في هذه الأزمة، حيث التقى وزير الخارجية محمد جواد ظريف، بنظيره الروسي سيرغي لافروف قبل يوم واحد من تفعيل القانون ضد سورية لبحث سبل مواجهة العقوبات والحصار الاقتصادي الذي تمارسه أمريكا على سورية، كما تم الإعلان عن جملة من الإجراءات الإيرانية لتعزيز التعاون الاقتصادي بين سورية وإيران.

 

 



سانا