5 فرق سورية في المرحلة التجريبية للمسابقة البرمجية العالمية بالصين

بدأت اليوم في العاصمة الصينية بكين المرحلة التجريبية للمسابقة البرمجية العالمية بمشاركة خمسة فرق سورية من أصل 147 فريقا من 47 دولة على أن تنطلق المسابقة الرسمية غدا الخميس.

وتمثل الفرق السورية المشاركة في المسابقة التي تستمر لغاية العشرين من الشهر الجاري جامعات دمشق وتشرين والبعث والمعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا وتضم جميعها 22 طالبا ومشرفا.

ويتألف كل فريق طلابي من ثلاثة متسابقين ومدرب ويعمل المتسابقون على جهاز حاسوب واحد لحل مجموعة من المسائل الحياتية برمجيا خلال خمس ساعات متواصلة ويتم اعتماد الفرق الفائزة وفقا لحل أكبر عدد من المسائل في أقصر زمن.

وفي تصريح للإعلاميين أعرب والتر باوشر الرئيس العالمي للمسابقة نائب رئيس جامعة بايلور الأمريكية عن سعادته بالمشاركة القوية للفرق السورية.

من جانبه أوضح عميد كلية الهندسة المعلوماتية بجامعة تشرين الدكتور جعفر الخير أن المشاركة السورية رسالة مهمة عن قدرة سورية على الإنتاج العلمي والفكري رغم الحرب الإرهابية التي تعرضت لها لافتا إلى وجود فريق /أمريكي/ و/صيني/ و/روسي/ و /فرق هندية وبرازيلية/ إضافة الى /5/ فرق مصرية.

ووفق الخير فإن التحضيرات للمسابقة كانت على مدار السنة وتمثل آخرها بتنظيم إدارة المسابقة معسكرا تدريبيا مغلقا للفرق المتأهلة إلى الصين في المعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا.

وفي تصريحات للطلاب المشاركين أبدوا الكثير من روح التحدي والمثابرة لرفع اسم سورية في المحافل العالمية حيث أشار الطالب فضيل الحسن إلى أن المشاركة مهمة لدى الفرق السورية لتحقيق نتائج على المستوى العالمي لافتا إلى وجود إصرار كبير لمنافسة الفرق العالمية.

من جهته عبر مصدر من شركة أجنحة الشام للطيران التي أمنت نقل المشاركين إلى المسابقة أن هذا العمل يأتي في سياق تشجيعها للإنجازات الوطنية.

 


سانا

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.