في الريف الدمشقي.. هذا ما عثر عليه داخل أحد الآبار؟!

ادعت إحدى المواطنات إلى شرطة منطقة القطيفة في ريف دمشق بتغيب ولدها الحدث ضمن بلدة الرحيبة وعدم تمكن ذويه من معرفة مصيره.

ومن خلال البحث والتحري وجمع المعلومات عن المفقود، تمكنت شرطة منطقة القطيفة من التوصل إلى معلومات تشير إلى خطف الحدث المذكور، وتم الاشتباه بتورط عدد من الأشخاص بتلك الحادثة حيث تم إلقاء القبض عليهم جمعياً وهم المدعوين : (م . ن) و(ع . ن) و (و. ح) و(أ. ك) و(م. ك) و(ع. ن) و(م .س) وبالتحقيق معهم اعترفوا بإقدامهم على قتل المغدور بطعنه بسكين ضمن مزرعة والده، ونقل جثته على متن دراجة نارية، ورميها في بئر في بلدة الرحيبة.

وبدلالة المقبوض عليهم تم انتشال جثة المغدور، وسلمت إلى ذويها أصولاً.

ومازالت التحقيقات مستمرة مع المقبوض عليهم لكشف ملابسات الحادثة ومعرفة أسباب ودوافع الجريمة وسيتم تقديم المقبوض عليهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل.

 


المصدر: وزارة الداخلية

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.