أرشيف البلدان
أرشيف الأيام
الأجندة

06-07-2006
شو عم يدرس المحروس؟
- عم يعمل دكتوراه بالاقتصاد.
- حرام عليك وعليه. ليش ما تدرّب فوتبول وتوفق بالمونديال؟.
05-07-2006

الجمل : اصدر الدكتور عامر حسني لطفي وزير الاقتصاد والتجارة قرارا سمح بموجبه باستيراد مادة الملح من مشتملات البند الجمركي 2501 وذلك من منشأ ومصدر الدول العربية الاعضاء في منطقة التجارة العربية الحرة الكبرى وذلك استثناء من أحكام المنع والحصر النافذة.

05-07-2006
حاولت إسرائيل التسرب بالسر أو العلن ، إلى مراكز القرار في معظم الأنظمة العربية  من دون أن تتمكن ، حتى الآن من اختراق الموقف السوري واستشارت مراكز الأبحاث فيها فأشارت  عليها بإثارة الخلافات  بين سوريا وجيرانها، لعرب وغير العرب ، في  المجال المائي بغية إنهاك قواها وإكراهها
05-07-2006
الجمل ـ خاص: في الوقت الذي يسخن فيه المسؤولون الأردنيون العلاقات السورية ـ الأردنية عبر ملف المياه ، يتم الإعلان عن انخراط بلادهم في مشروع قناة البحرين  الإسرائيلي، فلا يجدون أي حرج من التصريح
05-07-2006
لئن اتفقت آراء القطاعين العام والخاص على رد الارتفاع الحاصل في أسعار الدواجن إلى قلة التربية الناتجة عن الشائعات التي رافقت الاصابات التي سجلت بانفلونزا الطيور في العالم ولا سيما في الدول المجاورة منها فإن هذه الآراء قد اختلفت في جدوى الدعم الحكومي
05-07-2006

نظمت الامانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب بتونس - في سياق المؤتمرات السنوية التحضيرية لمؤتمر وزراء الداخلية العرب الذي يعقد كل عام في شهريناير- مؤتمرا بحث مقترحا "طريفا '' لخصخصة السجون العربية.

05-07-2006

قرر مجلس الشعب المصري بناء على طلب من احد النواب تشكيل لجنة لمشاهدة فيلم "عمارة يعقوبيان" اثر الجدل الذي اثير حول تضمنه مشاهد جنسية, ما اثار غضب مثقفين وسينمائيين مصريين رفضوا تدخل مجلس الشعب او غيره من مؤسسات الدولة في الرقابة على الفن.

05-07-2006
علن المرصد السوري لحقوق الإنسان امس، أن الحالة الصحية للناشط عارف دليلة، تدهورت بشكل خطير خلال الأسبوع الماضي في السجن الذي يحتجز فيه في سوريا.
05-07-2006
 أصيب الأمن باهتزاز والسياسة باهتزاز آخر، لكن العناوين الضاغطة داخليا وإقليميا أفسحت المجال أمام بداية معالجات سياسية مسؤولة باتجاه إعادة الامور إلى نصابها.
05-07-2006
الجمل: حين قررت الجهات المعنية إنشاء مجمع لانطلاق باصات شركات نقل القطاع الخاص إلى حرستا خارج دمشق، كان ذلك حلاً آنيا لتخفيف الخسائر ، بعد أن استهدف تفجير باص تابع لشركة نحاس تورزعام 1997ذهب ضحيته العشرات في منطقة مكتظة بالناس