أرشيف البلدان
أرشيف الأيام
الأجندة

10-07-2018

وسع الجيش العربي السوري، أمس، نطاق سيطرته في ريف درعا الغربي بعد اندحار الإرهابيين هناك ورضوخهم لاتفاق المصالحة، في وقت انتشر فيه على كامل حدود درعا مع الأردن ووصل للمرة الأولى منذ نحو 5 سنوات إلى تماس مع تنظيم داعش الإرهابي.وبينما كان إرهابيو بلدة طفس يسلمون للجيش آليات عسكرية كخطوة أولى للانخراط في المصالحة، ترددت أنباء عن محاصرته جيباً للإرهابيين في مدينة درعا التي في طريقه للسيطرة عليها بال

10-07-2018

تصدت الدفاعات الجوية السورية لعدوان اسرائيلي على مطار التيفور العسكري في ريف حمص الشرقي، حيث اسقطت عددا من الصواريخ، واصابت طائرة معادية. فيما تتواصل عمليات الجيش السوري في الجنوب بعد تحرير المزيد من المناطق والقرى. وافاد الجيش الروسي بانضمام تسعين قرية وبلدة الى المصالحة.

10-07-2018

تزامناً مع الوقت الذي يكثف به الجيش العربي السوري من ضرباته المدفعية والصاروخية على مواقع المجاميع الإرهابية في بعض البؤر شمال شرق ريف اللاذقية ،والتي تسيطر عليها مجموعات إرهابية من تنظيمي “الحزب الإسلامي التركستاني” و”الفرقة التركمانية الساحلية” وخصوصاً بالمناطق الممتدة بالقرب من الشريط الحدودي مع تركيا وتحديداً في بلدات نواره والشحرورة والتفاحية، وبلدة “كباني”وهي آخر ما تبقى للمجاميع الإرهابي

10-07-2018

يبدو أن العدو الإسرائيلي مصرّ على تنفيذ مسلسل اعتداءاته على مواقع عسكرية سورية، رغم خطورة العمل بشكل عام على احتمالات الحرب الواسعة، ورغم أن هذه الاعتداءات أصبحت عقيمة لناحية الجدوى العسكرية، حيث أنها لا تحقق أهدافها لناحية ايقاع اصابات أو تدمير القدرات العسكرية في المواقع المستهدفة من جهة، وتفشل من جهة ثانية في ايقاف أو عرقلة إدخال وتخزين ونقل وتوزيع هذه القدرات الى الداخل السوري أو الى خارجه

09-07-2018

كد الرئيس السوري بشار الأسد أن إعادة الإعمار هي أولى الأولويات في سورية بما يدعمها من الاستمرار بمكافحة الاٍرهاب حتى تحرير كافة الاراضي السورية مهما كانت الجهة التي تحتلها.

09-07-2018

تتضح تباعاً على الأرض، مخرجات اتفاق «التسوية» الذي أنجز في الجنوب السوري، والذي بقيت بنوده الكاملة خارج التداول الإعلامي، باستثناء الخطوط العامة المتعارف عليها في غالب الاتفاقات السابقة، مثل وقف إطلاق النار وتسليم السلاح الثقيل وعودة الأهالي وتسوية الأوضاع وترحيل رافضي «المصالحة». 

09-07-2018

خطت المسألة السوريّة خطوةً واسعةً نحو «مرحلة الخواتيم». وتكفّل ترتيب أوراق الجبهة الجنوبيّة باستكمال حلحلة «العُقد الوسطى» تمهيداً للالتفات نحو الملفّات الأخيرة بما تحويه بدورها من تفاصيل بالغة التعقيد. كان ملفّ الغوطة ومحيط دمشق أصعب «العُقد الوسطى» وأوّلها إنجازاً، ولعب النّجاح في حسمه دوراً مباشراً في طي ملف شمال حمص في شكل نهائيّ.

09-07-2018

ستبدأ اليوم  الاثنين 9 حزيران/ يوليو 2018.عملية ترحيل عناصر تنظيم “جبهة النصرة” من محافظة درعا ،وأشارت المصادر إلى أن هذا الترحيل يأتي بعدما تم التوصل لاتفاق بإخلاء مسلحي درعا البلد وطريق السد والمخيم الى مدينة إدلب، وأن قافلة من الباصات الخضراء وصلت لهذه الغاية إلى حي المنشية بدرعا الذي يشكل نقطة الانطلاق نحو إدلب في الشمال السوري