“سيرونيكس” تطرح منظمات كهربائية للأسواق بأسعار منافسة

أعلنت الشركة العربية السورية للصناعات الإلكترونية “سيرونيكس” عن دخولها المرحلة التجارية في تصنيع المنظمات الكهربائية وطرحها في الأسواق بأسعار منافسة.

وأوضح مدير عام الشركة المهندس لؤي الميداني أن “الشركة أنهت المرحلة التجريبية لصنع المنظمات والتي تم إدخالها حديثاً إلى عمل الشركة بعدما تعذر توريد قطع الشاشات التلفزيونية وهو عمل الشركة الرئيسي بسبب الحصار الاقتصادي والإجراءات القسرية”.

وبين الميداني أنه “تم خلال المرحلة التجريبية تدريب الفنيين على هذه الصناعة الجديدة وسبر السوق لضمان استقرار توريد المواد الأولية وضمان تسويق المنتج النهائي بعد أن تم تجهيز خطوط الإنتاج”.

وكشف عن أن “الشركة تقوم حالياً بتصنيع نموذجين من المنظمات الأول أوتوماتيك باستطاعة 10 كيلو واط بأربع مراحل، والنموذج الثاني نصف آلي باستطاعة 10 كيلو واط بسبع مراحل”.

وأوضح أن “النموذجين مزودان بدارة وقاطع حماية رئيسي وريليهات وتماسات فضة مع ساعة فولط رقمية”.

وذكر أن “سعر المنظم الأوتوماتيك هو 420 ألف ليرة ونصف الأوتوماتيك 387 ألف ليرة، وهي أسعار تنافسية وأدنى من أسعار مثيلاتها في السوق المحلية بنحو 10 بالمئة”.

ولفت الميداني إلى “وجود طلب على منتجات الشركة وخاصة من جهات القطاع العام التي يتم بيعها هذه المنظمات نقداً خلال المرحلة الحالية من أجل توفير سيولة تمكن الشركة من تمويل متطلبات العملية الإنتاجية مع إمكانية دراسة البيع بالتقسيط في مراحل لاحقة للعاملين في القطاع العام عند استقرار العملية التسويقية”.

وتابع أن “الشركة تطمح خلال المرحلة القادمة لتكون صناعة المنظمات منتجاً دائماً لديها”.

وقال إن “الشركة حالياً بصدد توريد قطع لتصنيع وتجميع دفعة جديدة من الريسيفرات لطرحها في السوق المحلية مشيراً إلى أن تجربة تصنيع الهواتف الثابتة التي قامت بها الشركة سابقاً لم تكن مجدية نظراً لوجود كثير من المنتجات المماثلة في السوق المحلية وأسعارها أدنى من تكاليف الإنتاج لدى سيرونيكس”.


الجدير بالذكر أن الشركة العربية السورية للصناعات الالكترونية “سيرونكس”، تأسست عام 1960، وتتبع للمؤسسة العامة للصناعات الهندسية، ووصل عدد عمالها حتى عام 2010، قبل أن يلحق بها الضرر إلى 712 عاملاً من مختلف القطاعات.