“قسد” والاحتلال الأمريكي يقتحمون أرياف الرقة والحسكة ودير الزور ويعتقلون عشرات المدنيين

اختطفت ميليشيا “قوات سوريا الديمقراطية-قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي عشرات الشبان في ريف الحسكة لإجبارهم على الالتحاق بصفوفها، وذلك بعد اقتحامها لبلدة في ريف دير الزور بمساندة قوات الاحتلال الأمريكي.

وأكدت وكالة “سانا”أن ميليشيا “قسد” شنت أمس  السبت، حملة مداهمات طالت أحياء مدينة الرقة ونصبت حواجز لتفتيش المدنيين واختطفت خلالها 20 شاباً من أبناء المدينة.

وفي الحسكة اختطفت “قسد” في ناحية تل حميس عدداً من الشبان من القرى والبلدات التابعة للناحية، لإجبارهم على ما يسمى بـ”التجنيد الإجباري” في صفوفها.

وفي السياق ذاته، نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصادر أهلية في ريف دير الزور أن رتلاً من قوات الاحتلال الأمريكي وميليشيا “قسد” اقتحم الخميس الفائت بلدة ذيبان ومدينة الشحيل قادماً من القاعدة الأمريكية في حقل العمر النفطي المحاذي للمنطقة، وتم اعتقال العديد من المدنيين في القرية.

وتعمد قوات الاحتلال الأمريكي وميليشيا “قسد” باستمرار إلى إجبار المدنيين في المناطق التي يسيطرون عليها على الانصياع لأوامرهم، لا سيما بعد ارتفاع وتيرة الاحتجاجات والمقاومة الشعبية ضد وجودهم في المنطقة الشرقية في سورية.