على لسان القتلة.. هكذا تم سحل «فتاة المعادي»!

كشف المتهمان بسحل فتاة المعادي في مصر، أنهما لم يعلما أن الفتاة لقيت مصرعها وكان قصدهما السرقة وليس القتل.

وخلال التحقيق، عقب القبض على المجرمين، قالا إنهما شكلا عصابة لسرقة المارة بأسلوب الخطف، باستخدام سيارة ميكروباص، مطموسة اللوحات، وخاصة السيدات والفتيات لسرقة حقائبهن. 


وأضاف المتهمان أنهما يختاران الشوارع الهادئة وغير المكتظة بالمارة، حتى يسهل عليهما الهرب بعد خطف الحقائب وهواتف المحمول للمواطنين والمارة في الشوارع.وكشف المتهمان أنهما يوم الحادث، استقلا سيارة ميكروباص يعمل عليها أحدهما سائقا، وبدءا في البحث عن ضحية لسرقته بشوارع المعادي، حيث وقع اختيارهما على شارع 9 بالمعادي، وأثناء سيرهما نبه السائق المتهم زميله بوجود فتاة تقف على أحد جانبي الطريق تحمل حقيبة فاقترب منها السائق بينما قام المتهم الآخر بخطف الحقيبة، لكن الحقيبة تعلقت بالفتاة وسقطت على الأرض وتمكن المتهمان من خطف الحقيبة وفرا هاربين.

وكشف المتهمان أنهما لم يعلما أن الفتاة لقيت مصرعها وأنهما لم يقصدا قتلها، ولكن كان هدفهما فقط سرقة الحقيبة فقط، مشيرين إلى أنهما عقب هروبهما علما بوفاة الفتاة من وسائل الإعلام وتم القبض عليهما من قبل رجال المباحث.