«تعرضت لاغتصاب وحشي».. الطب الشرعي يكشف تفاصيل صادمة في خطف كوافيرة نسائية

لبسها كان مثير وشفاف فاتفقت أنا وصديقي على خطفها في شقته ومواقعها جنسيا تحت تهديد السلاح».. تلك كانت اعترافات المتهم الأول الذي يعمل سائق توك توك بخطف واغتصاب فتاة تعمل بمحل كوافير شارع الهرم أمام الأجهزة الأمنية بعد القبض عليها.

وتابع المتهم أن صديق وضع المطاوي على رقبتها فاستجابت لنا واكتفت بالبكاء المتواصل طوال فترة ممارسة الرذيلة معها، وبعدها تركناها في الشارع وهربنا من المنطقة.

كشفت التقرير الطبي بأن المجني عليها تعرضن لاغتصاب وحشي من قبل المتهمين، الذي واقعها بالإكراه وتحت تهديد السلاح لمدة 3 ساعات متواصلة وتبين وجود تهتك شديد وسحجات في جسد المجني عليها.

وقالت التحريات أن المجني عليها تدعي «هبة .ع»، 28 سنة، تعمل مصففة «كوافيرة»، بمنطقة الهرم وأنها اثناء كانت في طريقها لزيارة صديقها «جدعون.ن»، 34 سنة، في شارع أحمد حمدي بمنطقة الطوابق بفيصل، تم خطفها تحت تهديد السلاح في شقة سكنية واغتصابها لمدة 3 ساعات مواصلة.

تمكنت الأجهزة الأمنية من تحديد هوية المتهمين وتبين إنها «محمد.ع» 21 سنة و«محمد.ج» 20 سنة افتعلا مشاجرة معها، وتمكنا من دفعها عنوة داخل توك توك أحدهما، ثم اقتاداها داخل شقة في عقار مجاور للعقار المقيم فيه صديقها وتناوبا اغتصابها تحت تهديد السلاح عدة ساعات ثم تركاها في الشارع.

 

 



المصري اليوم