مصر تحصل على مقاتلات "رافال" الفرنسية.. فما غايتها ؟

أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية عبر صفحته الرسمية أن مصر وفرنسا وقعتا على عقد لتوريد 30 طائرة مقاتلة من طراز رافال.

وقال المنشور "إن مصر وفرنسا وقعتا عقد توريد عدد 30 طائرة طراز رافال وذلك من خلال القوات المسلحة المصرية وشركة داسو أفياسيون الفرنسية على أن يتم تمويل العقد المبرم من خلال قرض تمويلى يصل مدته كحد أدنى 10 سنوات".ولم يذكر المتحدث قيمة الصفقة، إلا أن تقارير صحفية أفادت بأن قيمة الصفقة تبلغ 4.5 مليار دولار.
 وكانت مصر وفرنسا قد أبرمتا خلال عام 2015 عقدا لتوريد 24 طائرة طراز رافال لصالح القوات الجوية المصرية التي تمثل الذراع الطولي لتأمين المصالح القومية المصرية، بحسب بيان القوات المسلحة.

وأشار نص الإعلان إلى أن الطائرات طراز رافال تتميز بقدرات قتالية عالية تشمل القدرة على تنفيذ المهام بعيدة المدى، فضلاً عن امتلاكها لمنظومة تسليح متطورة، وقدرة عالية على المناورة.

وتأتي الصفقة في إطار التقارب بين البلدين، حول ملفات الأمن الإقليمي، مثل الخلافات مع تركيا في المتوسط، والصراع مع الجماعات الجهادية التي زاد نشاطها مؤخراً في دول إفريقية، تعتبر مناطق نفوذ فرنسية في القارة السوداء .

كما أن الصفقة تتزامن مع أزمة سد النهضة بين مصر وإثيوبيا، بشأن الخلاف على الحصة المائية في مياه النيل، وسط تهديدات بأن تتجاوز الأزمة الحل الديبلوماسي بين البلدين.